مقالات

تكبيرات العيد من الحرم المكي كاملة mp3

تكبيرات العيد من الحرم المكي كاملة mp3 من عمليات البحث الرائجة في العديد من الدول العربية بحلول عيد الفطر المبارك، وذلك حتى يستمعون إلى التكبيرات في ليلة العيد وأيامه ويستعيدون فرحة وبهجة أيام العيد وذكريات الطفولة، وفيما يأتي نتعرف على التكبيرات وصيغتها الصحيحة والرابط المباشر للاستماع إلى التكبيرات.

تكبيرات العيد من الحرم المكي كاملة mp3

يستطيع جميع المسلمين والمسلمات الاستماع إلى تكبيرات العيد من الحرم المكي لمدة طويلة من أجل الاستمتاع بدخول العيد وإدخال الفرحة على كافة الأفراد، ويمكن الاستماع مباشرة لتكبيرات العيد “من هنا” على منصة اليوتيوب الشهيرة.

شاهد أيضًا: تكبيرات العيد مكرره لمدة ساعة كاملة mp3

صيغة تكبيرات العيد

إن التكبير والتهليل بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك من الأمور المهمة التي يحرص عليها المسلمون عملها في ليلة العيد للحصول على الأجر والثواب، وجاءت صيغة التكبير كالتالي:

  • صيغة التكبير عند أبو حنيفة وأبن حنبل: الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله الله أكبر.
  • صيغة التكبير عند الصحابي ابن عباس: الله أكبر الله أكبر الله أكبر ولله الحمد الله أكبر وأجل الله أكبر ما هدانا.
  • صيغة التكبير عند الشافعية والمالكية: الله أكبر الله أكبر الله أكبر.
  • سلمان الفارسي رضي الله عنه وأرضاه صيغة التكبير كالتالي:الله أكبر الله أكبر الله أكبر كبيرا، ووردت عن الصحابي عبد الله بن مسعود رضي الله عنه: الله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله والله أكبر ولله الحمد.

شاهد أيضًا: ما هو حكم صلاة العيدين.

تكبيرات عيد الفطر متى تبدأ

تبدأ تكبيرات عيد الفطر مع غروب شمس آخر يوم من أيام شهر رمضان المبارك، وذلك حسب مذهب الشافعية والمالكية والحنابلة وابن حزم، وقال الإمام النووي أن هذا القول قد أقر به جماعة من السلف واستنادهم على قول الله تعالى: {وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ}،[1] وتفسير العدة هي الصيام وإكمالها بغياب شمس يوم رمضان الأخير.

شاهد أيضًا: حكم حضور النساء لصلاة العيد.

وإلى هنا نكون قد تعرفنا على تكبيرات العيد من الحرم المكي كاملة mp3 والرابط المباشر للاستماع لها، كما تعرفنا على موعد التكبير لعيد الفطر وصيغة التكبير مكتوبة.

المصدر: soudia4.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *