مقالات

ربي اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء

دعاء ربي اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء ، من الأدعية الهامة الذي سيتم بيانه في هذا المقال، فمن الجدير بالذّكر أن هذا الدعاء ورد في سورة إبراهيم، وقد جاء على لسان النبي إبراهيم عليه السلام، وسورة إبراهيم من السور المكية التي نزلت على الرسول صلى الله عليه وسلم في مكة المكرمة، وفي هذا المقال سيتم التعرف على هذه الآية الكريمة.

ربي اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء

تختلف أسباب الأسماء في السور القرآنية بين سورة وأخرى، وغالباً ما يُعزى سبب التسمية إلى محتوى السورة، أي إلى ما تحتويه هذه السورة من روايات وحكم ودروس، ولا يوجد مجال للشك في أن سورة إبراهيم لا تحتاج لشرح سبب تسميتها بهذا الاسم، لأن اسمها يفسر سبب تسميتها بنفسها، حيث تحكي سورة إبراهيم قصة سيدنا إبراهيم – عليه السلام – وهذا هو لماذا سميت باسمه، وعرضت سورة إبراهيم العديد من المواقف التي تشرح قصة سيدنا إبراهيم ومن بين هذه المواقف عرض لموقف سيدنا إبراهيم من فضل الله تعالى علم أن نعمة الله سبحانه تتجلى في نعمة الإيمان؛ ولهذا السبب باشر بالدعاء إلى الله تبارك وتعالى، قال تعالى: “الحمدُ للّه الَّذي وهَبَ لي عَلَى الكبرِ إِسْمَاعِيلَ وإِسحَقَ إِنَّ رَبِّي لسَمِيعُ الدُّعَاء * رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاةِ ومِن ذُرِّيَّتي ربَّنَا وتقبَّلْ دُعَاء”، فسمِّيتِ السورةُ باسمه لأنه خير نموذج لمن قدّر نعمة الله عزّ وجلّ.[1]

شاهد أيضًا: ما هي قصة مقام إبراهيم

رب اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء مكتوبة

ربّ اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء، اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شر ما قضيت، إنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذل من واليت ، ولا يعز من عاديت ، تباركت ربنا وتعاليت، اللهم لا تدع لنا ذنباً إلا غفرته ولا هماً إلا فرجته، ولا كرباً إلا نفَّسْته، ولا غما إلا أزلته،ولا دَيْناً إلا قضيته، ولا عسيراً إلا يسّرته، ولا عيبا إلا سترته، ولا مبتلاً إلا عافيته ولا مريضاً إلا شفيته، ولا ميتاً إلا رحمته ولا عدوا إلا أهلكته ولا مجاهدا إلا نصرته ولا مظلوما إلا أيدته ولا ظالما إلا قصمته ولا ضالاً إلا هديته ولا حاجة من حوائج الدنيا والآخرة لك فيها رضا ولنا فيها صلاح إلا أعَنتنا على قضائها ويسرتها برحمتك يا أرحم الراحمين.

شاهد أيضًا: قصة النبي إبراهيم عليه السلام

إعراب ربي اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء

وفيما يأتي بيان إعراب ربي اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء :[2]

  • ربّ: منادى منصوب وعلامة نصبه بالفتحة المقدرة بدلاً من الياء.
  • اجعلني: فعل رجاء والدعاء من الله تعالى، والياء: مفعول به منصوب أول.
  • مقيم: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف.
  • الصلاة: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره.
  • ومن ذريتي: من: حرف جر لا محل له من الإعراب، ذريتي: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة.
  • ربنا: منادى منصوب وهو مضاف، والنا: مضاف إليه مجرور.
  • تقبّل: فعل مضارع للدعاء، والفاعل ضمير مستتر تقديره هو.
  • دعاء: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم.

شاهد أيضًا: كم مرة ذكر إبراهيم عليه السلام في القرآن

ربي اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء كان دعاء النبي إبرhهيم عليه السلام، وتجدر الإشارة إلى أن قوم إبراهيم كانوا شركاء مع الله تعالى، ويعبدون القمر والنجوم والكواكب، فجاء إبراهيم عليه السلام يدعوهم إلى التوحيد بشتى الوسائل والأساليب، وحاول أن يوجههم إلى الحق بالحوار والمناقشة والإقناع، بجعلهم يستخدمون عقولهم للتفكير والتدبر.

المراجع

  1. ^
    kalemtayeb.com , سورة إبراهيم , 23062021
  2. ^
    aleman.com , إعراب سورة إبراهيم , 23062021

المصدر: soudia4.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *