مقالات

كيف تحافظ على سيولة الدم؟ إليك أبرز النصائح المهمة

أنت مُصاب بمرض سيولة الدم أو ما يُسمى أيضًا بالهيموفيليا أو الناعور أو النزاف أو نزف الدم الوراثي؛ لذا تتساءل الآن كيف تحافظ على سيولة الدم؟ تابعنا في السطور التالية من هذا المقال لنعرض لك الإجابة.

كيف تحافظ على سيولة الدم؟

عرضت وزارة الصحة السعودية عبر موقعها الرسمي العديد من النصائح للحفاظ على سيولة الدم للمصابين بهذا المرض وهو الهيموفيليا أو سيولة الدم، والتي جاءت كالآتي:

  • عليك بتجنب زيادة الوزن والحفاظ على وزن صحي لحماية المفاصل.
  • من المهم ممارسة الرياضة، ولكن بعد استشارة الطبيب المختص
    حول الرياضة الأنسب لحالتك.
  • من الضروري أيضًا على المريض أو من هم حوله معرفة وقت حدوث النزيف في
    مرحلة مبكرة، مع الحرص على أخذ عنصر التخثر قبل أن يتأثر المفصل، وأن يكون علاج نزيف المفصل تحت إشراف الطبيب؛ إذ يزود المصاب بعامل التخثر بأسرع وقت.
  • ابتعاد الأطفال تمامًا على أي شيء قد يؤدي إلى إصابتهم وحدوث
    نزيف لهم، مثل الابتعاد عن المعدات والأدوات المتواجدة في المنزل أو
    في أي مكان آخر والتي قد تؤدي إلى إصابتهم بجروح، كما يمكن أن
    تجعل طفلك يرتدي خوذة واقية وملابس حماية أخرى للركب والأكواع
    للحد من الإصابات الناجمة عن اللعب عند الأطفال.

نستكمل معكم النصائح في السطور التالية من هذا المقال، وقبل هذا، نحب أن نوضح أن طريقة الوقاية من هذا المرض الابتعاد عن زواج الأقارب، وكذلك عدم الحمل، خاصة في العائلات التي تحمل هذا المرض، قبل استشارة طبيب أمراض دم حول احتمالية انتقال المرض إلى الجنين.. يمكنكم كذلك الاطلاع على إجابة سؤال: هل ادوية السيولة تسبب ارتفاع ضغط الدم؟

الحِفاظ على مريض سيولة الدَم

  • احذر من تناول أي دواء إلا بعد استشارة الطبيب المختص، وبالأخص
    الأدوية المضادة للالتهاب غير الستيرويدية (مسكن للآلام) مثل: الأسبيرين، والإيبيبروفين، والديكلوفيناك، وكذلك مضادات الاكتئاب، مثل: الفلوكستين،
    ومضادات التجلط وزيادة سيولة الدم، مثل: الكلوبيدوجريل والوارفرين؛ فقد
    يؤثر بعضها في قدرة الدم على التجلط وزيادة حدة النزيف.
  • استشر الطبيب عن طريقة فحص طفلك باستمرار والتعرف على علامات النزيف.
  • الابتعاد عن أية رياضة أو أنشطة قد تؤدي إلى إصابات ونزيف، ولكن هذا
    لا يمنع ضرورة ممارسة الطفل لرياضة ما؛ للحفاظ على مرونة العضلات
    وتقوية المفاصل، ولكن بعد استشارة الطبيب المختص.
  • على المريض أن يخبر الطبيب المختص قبل الخضوع لأية عملية جراحية.
  • إذا كان لديك طفلًا مُصابًا بهذا المرض؛ فعليك الحرص على إخبار جميع من يتعاملون معه بأنه مصاب بمرض الهيموفيليا، كما يمكنك وضع سوارًا له مكتوب عليه هذا.

جميع المعلومات المذكورة في هذا المقال هي فقط مجرد معلومات تعريفية عن المرض، ولا تغني مطلقًا عن ضرورة استشارة الطبيب المختص؛ حتى أن تشابه أعراض هذا المرض بما تشعر به بنسب كبيرة
لا تعني صحة التشخيص؛ فهو أمر يعلمه الطبيب فقط؛ فقد تتشابه أعراض العديد من الأمراض.

وإلى هُنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، وعرضنا لكم العديد من المعلومات عن: كيف تحافظ على سيولة الدم؟.. آملين أن نكون قد قدمنا لكم ما تبحثون عنه.. إذا كنتم ترغبون في معرفة شيء آخر عن هذا المرض، شاركونا إياه في التعليقات في الأسفل؛ لنعرضه لكم فيما بعد.. يمكنكم كذلك معرفة المزيد من المعلومات عن: سيولة الدم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.