مقالات

هل التبني حرام إسلام ويب

جدول المحتويات

هل التبني حرام إسلام ويب، فالتبني هو أحد المصطلحات المنتشرة من أيام الجاهلية وما قبلها، والتي تشير إلى نسب الأشخاص أطفال غيرهم لهم، فيصبحوا في مقام أولادهم وأفْلاذ أكبادهم، وهذا ما كان له حكم في الشرع الإسلامي منذ ولادة فجر الإسلامي وحتى الآن، وفي مقالنا اليوم عبر موقع سوف نتعرف على حكم هذه المسألة الشرعية وفق أقوال أهل العلم فيها، وبالاستناد إلى النصوص الشرعية التي وردت فيه.

هل التبني حرام

التبني حرام في إجماع أهل العلم، فلا يجوز للمسلم تبني أي شخص ليس من صلبه مهنا يكن، وهذا لا يتعلق بالإحسان إلى اليتيم أو تربيته وما إلى ذلك، وقد كان هذا الأمر منتشراً جداً قبل الإسلام في الجاهلية، وثبت في التاريخ الإسلامي أن النبي -عليه الصلاة والسلام- قد تبني الصحابي الجليل زيد بن حارثة -رضي الله عنه- قبل بعثته، إذ كان يكنى بزيد بن محمد، وقد أطلق عليه حِبُّ رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبقي متبنياً له إلى أن أمر الله تعالى في القرآن الكريم بالنهي عن التبني وتحريمه، حتى نزل اسم الصحابي في القرآن الكريم، والخلاصة أن التبني حرام بأي حالة من الحالات، والله تعالى أعلم.[1]

شاهد أيضًا: حكم التبني في الاسلام

هل التبني حرام إسلام ويب

لقد أفتى العلماء في موقع إسلام ويب بما أفتى به جمهور أهل العلم، من حيث أن التبني حرام، وقد جاء في فتواهم عن هذه المسألة ما يلي:[1]

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد: فالتبني محرم في الإسلام، وهو إلحاق الرجل به طفلا مجهول النسب أو معلومة، وقد ثبت في البخاري ومسند أحمد وغيرهما من حديث ابن عباس قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من انتسب إلى غير أبيه، أو تولى غير مواليه فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين. وفي البخاري ومسلم عن أبي ذر رضي الله عنهما: ليس من رجل ادعى لغير أبيه وهو يعلمه إلا كفر، وهذان الحديثان يدلان على أن الانتساب إلى غير الأب من كبائر الذنوب.

بديل التبني في الإسلام

بديل التبني في الإسلام هو كفالة اليتيم والبر فيهم، وعن دليل ذلك في السنة النبوية الشريفة، فقد ورد في صحيح مسلم عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال، إن النبي -عليه الصلاة والسلام- قال: “كافِلُ اليَتِيمِ له، أوْ لِغَيْرِهِ أنا وهو كَهاتَيْنِ في الجَنَّةِ وأَشارَ مالِكٌ بالسَّبَّابَةِ والْوُسْطَى”[2]، وهذه الكفالة تشمل الرعاية له والاهتمام بشؤونه وتقديم المساعدة والمؤونة له مما تيسر، إضافة إلى حفظه وحفظ ماله وعرضه، وكل ما يقارب ذلك، وتربيته تربية صالحة وتنشئته حتى يكبر، ويشب ويصبح بالغاً راشداً يستطيع الاعتماد على نفسه.

شاهد أيضًا: شروط كفالة اليتيم في الاسلام

هل التبني حرام عند الشيعة

في سؤال علماء الشيعة عن حكم هذه المسألة، فقد ذهبوا إلى حرمانية ذلك، وفي هذا قال المرجع الشيعي علي حسين السيستاني “في كفالة الصبيّ المستحقّ من الأجر والثواب ما لا يخفى على أحد، إلاّ أنّه لا يجوز التبنّي، ولا يثبت به النسب ولا التوارث”، ولذلك فالحكم لديهم واضح من حيث الحرمانية في التنسيب، إضافة إلى تحريم التوريث، أي جعله ضمن الورثة الشرعيين أو جعله ضمن الوصية.[3]

وبهذا القدر نصل إلى نهاية مقالنا الذي كان بعنوان هل التبني حرام إسلام ويب، والذي تعرفنا من خلاله على حكم هذه المسألة الشرعية في أقوال أهل العلم سواء عند أهل السنة أو الشيعة، كما تعرفنا على بديل التّبني في الإسلام.

المراجع

  1. ^
    islamweb.net , التبني محرم في الإسلام , 13/08/2022
  2. ^
    صحيح مسلم , أبو هريرة، مسلم، 2983، صحيح
  3. ^
    sistani.org , التبني , 13/08/2022

المصدر: soudia4.com

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.