مقالات

هل مسابقات السحب حرام أم حلال؟

انتشرت في الفترة الأخيرة أشكالاً عديدة من الترويج للمنتجات والسلع، فأصبحت الأسواق الكبرى تقدم العديد من الجوائز والسحوبات للترويج لها، ولكن هل مسابقات السحب حرام أم حلال؟ هذا ما سنتعرف إليه فيما يلي.. فتابعنا.

هل مسابقات السحب حرام

ذكر فضيلة الإمام الشيخ د. شوقي علام مفتي الديار المصرية أن الترويج لأي منتج بأساليب مختلفة من ضمنها السحوبات والجوائز أمبر مباح شرعًا فلا غرر فيه ولا ضرر ولا غبن ولا غش، مستندًا على ذلك على الآية الكريم من سورة البقرة: “وَأَحَلَّ اللهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا”، بالإضافة إلى استناده لما قاله الإمام الشافعي في كتابه الأم، حيث قال:

أصل البيوع كلها مباح إذا كانت برضا المتبايعين الجائزي الأمر فيما تبايعا،
إلا ما نهى عنه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم منها، وما كان في
معنى ما نهى عنه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم محرم بإذنه
داخل في المعنى المنهي عنه، وما فارق ذلك أبحناه بما وصفنا من إباحة
البيع في كتاب الله تعالى

حكم الجوائز في المسابقات الرياضية

فقد اختلف الفقهاء حول هذا الأمر، فرأى الإمام ابن تيمية وابن القيم أنه لا حرج في تلك الجوائز، والانتفاع بها، ولكن يرى فقهاء المذاهب الأربعة أن إقامة مسابقة بحيث يدفع كل مشرك مبلغًا من المال، والفائز يحصل على كل المال أو الجائزة أم يشابه القمار، ولهذا وضعوا بعض الضوابط، وهى:

  • أن يدفع قيمة الجوائز متبرعون من غير اللاعبين.
  • أو أن تدفع قيمة الجائزة فرقة دون الأخرى.
  • أن تدفع كل الفرق عدا فرة واحدة تسمى بالمحلل.

هل القرعة حرام

تعد القرعة من الأمور المعروفة منذ القدم، وهى جائزة شرعًا، ونستد في ذلك إلى ما جاء في الكتاب والسنة عن القرعة فتابعنا في التالي:

  1. جاءت القرعة لمن يكفل مريم، حيث يقول الله تعالى في سورة آل عمران: (وما كُنْتَ لَدَيْهِمْ إذْ يُلْقُونَ أقْلامَهُمْ أيُّهُمْ يَكْفُلُ مَرْيَمَ)
    (سورة آل عمران : 44).

  2. كما وردت القرعة في حادثة رمي يونس في البحر، حيث قال جل وعلا في سورة الصافات: (فَسَاهَمَ فَكَانَ مِنَ المُدْحَضِينَ)
    (سورة الصافات : 141).

  3. وجاء أن النبي صل الله عليه وسلم ـ كان إذا أراد سَفَراً أقْرَع بين نسائه، فأيَّتُهن خَرَج عليها السهم سافَرَ بها.

حكم مسابقات انستقرام

وفقًا لما قالته دار الإفتاء المصرية فإن الأصل في المسابقات أنها من الأمور الجائزة، وخاصة وإن عادت بالنفع على الآخرين، وأنها تكون بعيدة عن المقامرة والميسر والمراهنة،حيث يقول الله تعالى في سورة المائدة {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الخَمْرُ وَالمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلامُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ}، كما أن دار الإفتاء استندت إلى قول عائشة رضي الله عنها حين قالت:

 «سابقت رسول الله صلى الله صلى الله عليه وسلم فسبقته،
فلما حملت من اللحم سابقني فسبقني، فقال: يا عائشة هذه
بتلك
» رواه البخاري.

حكم الاشتراك في السحب على جائزة دون دفع مقابل

لا حرج في الاشتراك في سحب ما لم تكن قد دفعت شئ من المال، وفي التالي نتعرف إلى المزيد حول حكم السحوبات في الفيديو التالي:

فيديو مناسب للباقة

ننوه.. تتيح دار الإفتاء المصرية فرصة الاستفسار عبر خطها الساخن (107)،
كما يمكنك التواصل مع نخبة من المتخصصين من خلال الاتصال على رقم (25970400) من ي تليفون أرضي، أو تواصل عبر خدمة الشات عبر الموقع الرسمي لدار لإفتاء (دار الافتاء المصرية).

ومن هنا نكون قد تعرفنا إلى هل مسابقات السحب حرام وذلك من القرآن والسنة النبوية، والآن: هل تبحث عن المزيد حول حكم جوائز السحوبات؟ شاركنا في تعليق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *