الفن والفنانين

معالي زايد.. اتحاربت بداية ظهورها وخالتها فنانة كوميدية وتوفيت بالسرطان


10:00 ص


الجمعة 05 نوفمبر 2021

كتب هاني صابر:

يحل اليوم الجمعة 5 نوفمبر، ذكرى ميلاد الفنانة الراحلة معالي زايد، إذ أنها من مواليد 1953، واسمها الحقيقي معالي عبدالله المنياوي، حيث تنتمي لعائلة فنية؛ فوالدتها الفنانة الكبيرة آمال زايد، وخالتها جمالات زايد، وتخرجت في كلية التربية الفنية، والمعهد العالي للسينما، وتزوجت مرتين الأولى من مهندس وانفصلت عنه وتزوجت بعدها من طبيب ولم تستمر هذه الزيجة طويلا، وانتهت بالانفصال.

ونستعرض لكم حكاية معالي زايد مع التمثيل في التقرير التالي:

قالت معالي زايد، في لقاء سابق لها عن التمثيل ببرنامج “حوار صريح جدا”: “والدتي آمال زايد مكنتش رافضة دخولي التمثيل أنا وإخواتي.. والتمثيل ملهوش مواعيد معينة وفيه حرقة أعصاب على طول، ودايما بكون متوترة وقلقانة بسببه لأني بدخل من شخصية وأخرج لشخصية أخرى، وتنزلي تصوير الصبح وانتي مش عارفة هترجعي امتى منه، العمل نجح ولا منجحش، وعلى طول فيه توتر وقلق لدرجة انهما بقوا صحابي”.

وتابعت: “مهنة التمثيل كلها عطاء، بتدي أعصابك ووشك بيبوظ وشعرك بيتحرق، وفيه تمن بدفعه، وبكون سعيدة وأنا بدي، ومقدرش أظلم الفن بإني أدخله في حياتي الشخصية، لأنه جزء مني، ومقدرش أستغنى عنه وأعيش من غير ما أمثل، وشخصيتي بتتوازن لما بمثل، وأنا بطلع كل الطاقة اللي جوايا في شغلي لحد ما أبقى (مهدودة) وأطلع الجنان والتوتر اللي جوايا وببقى بعدها عاقلة وراسية وهادية”.

وأضافت: “أول ما ظهرت على الساحة الفنية اتحاربت لأني طلعت في وقت مش مناسب لنجوم كبار .. يمكن عشان أخدت لون حد تاني بيلعبه، وبعتبر نفسي فنانة محظوظة لكوني بنت آمال زايد فورثت حب الناس لأمي، قبل ما يعرفوا اسمي، وأهلي ساعدوني في التمثيل”.

جدير بالذكر أن معالي زايد، بدأت مشوارها الفني من خلال مشاركتها في مسلسل “الليلة الموعودة”، ولفتت الأنظار إليها ليطلبها المخرج عاطف سالم لتنضم إلى فيلم “ضاع العمر يا ولدي”، ثم توالت أعمالها الفنية لتصبح واحدة من أهم النجمات، وشاركت في العديد من الأفلام بينها: “الشقة من حق الزوجة، البيضة والحجر، الفرن، الأرملة والشيطان، قضية عم أحمد، الزوجة تعرف أكثر، سيداتي آنساتي، الصرخة، والسادة الرجال”.

وحصلت على العديد من الجوائز والتكريمات خلال مشوارها الفني مثل أفضل ممثلة عن مسلسل “دموع في عيون وقحة”، وأفضل ممثلة عن فيلم “السادة الرجال”، ولم تقتصر موهبتها على التمثيل فقط، إذ قدمت عدد من المعارض الفنية لرسوماتها، وكان لها أكثر من معرض ناجح، وابتعدت معالي زايد عن الأضواء لفترة بعد إصابتها بمرض السرطان، حتى توفيت في 10 نوفمبر 2014.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *