الفن والفنانين

منتجة “من يحرقن الليل” لـ”مصراوي”: الفيلم السعودي يتطور وسيصل لمرحلة جيدة قريبا


01:05 م


الجمعة 18 يونيو 2021

كتبت منى الموجي:

شارك فيلم “من يحرقن الليل” في احتفالية ليالي السينما السعودية، التي أعلن مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي عن استضافتها على مدى يومين في موڤي سينما مول العرب بجدة من 16 و17 يونيو.

وأعربت منتجة الفيلم جواهر العامر عن سعادتها البالغة بالعرض، قائلة في تصريحات خاصة لـ”مصراوي”: “سعيدة جدا بعرضه في السعودية، خصوصا بعد تكوين قاعدة جماهيرية للفيلم بعد الإعلان عن المهرجانات التي شارك بها والتي سيشارك بها، أصبح هنالك العديد من الأشخاص المهتمين لحضور الفيلم من السعودية.

وعن أبرز الصعوبات التي واجهتها وقت الإعداد وتنفيذ الفيلم، أوضحت “قد يكون إيجاد الأشخاص المناسبين لكل دور في الفيلم. وأشخاص تتحمل الوضع الصعب والغير اعتيادي في التصوير خصوصا انه فيلم بميزانية قليلة جدا”.

وتابعت جواهر “ولكن بحمد الله استطعت تكوين أفضل طاقم عمل لهذا الفيلم. ومن الصعوبات الأخرى أن التصوير كان خلال أيام ممطرة في جدة. وعلى غير عادة جدة. كانت تمطر يومياً. فكان قرار إلغاء يوم تصوير وتأجيله صعب جدا ويترتب عليه أمور في الميزانية. وايضاً عندما كانت تمطر علينا في وقت التصوير ونضطر بأن نتوقف. مما يزيد من ساعات العمل”.

وكشفت جواهر عن الأسباب التي شجعتها لإنتاج الفيلم “القصة ورؤيته الفنية. حيث صناعة كادر بسيط وواقعي ومبهر في نفس الوقت أصعب بكثير من صناعات كادر ممتلئ ومعقد. ولأني أحب هذا النوع من الأفلام تحمست جدا الإنتاج فيلم يطمح لنفس الرؤية لأول مرة”.

تحكي جواهر عن التعليقات التي جاءتها بعد عرض الفيلم في عدة مهرجانات، قائلة “لا أنسى تعليق واحد من الجمهور عندما قال (شعرت وأنا أرى الفيلم وكأن أحدهم كان شاهداً علي وأنا صغيرة) هذه اللحظات من الجمهور عندما أعرف أن فيلمي قد وصل للناس وفتح مداركهم، أشعر بالقيمة الحقيقية للفيلم وبأهمية صنعنا له. و أهميتنا نحن كصانعين أفلام، بأن نشارك الناس مشاعرهم ونصورها.

“من يحرقن الليل” تمثيل جنى قمري وهيا مرعبي، تأليف وإخراج سارة مسفر، إنتاج جواهر العامري، منتج مشارك رغد باجيع وخالد معيط.

جواهر ترى أن الفيلم السعودي في تطور، وأنه سيصل لمرحلة جيدة عما قريب.

وعن عملها في الكتابة والإخراج والإنتاج، تقول “أنا غالبا أخرج الأفلام التي أكتبها، أو التي تناسب توجهاتي كمخرجة، وأفلام مثل الأفلام الواقعية الفنية أحب أنتجها لأني أؤمن بأهميتها وقيمتها الفنية. ولكن لا أحب أن أخرجها لأني أعلم أن قوتي في إخراج الأفلام التي تدمج ما بين الفني والتجاري، وأيضا الأفلام التي تخرج عن الواقع وبها لمسات خيالية.

تعمل جواهر حاليا على كتابة وإخراج فيلم طويل بعنوان “عزيزُ هالة” والمشارك أيضاً في معمل تورينو مع مؤسسة مهرجان البحر الأحمر، وأيضاً تعمل على كتابة مسلسل تليفزيوني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *