الصحة والجمال

خبير أمراض معدية يزف بشرى سارة بشأن انتهاء جائحة كورونا


03:00 م


الأحد 28 فبراير 2021

كتبت هند خليفة

على الرغم من استمرار حملات التطعيم ضد فيروس كورونا ببلدان العالم، إلا أن هناك حالة من القلق بشأن انتشار الفيروس وتطور سلالات جديدة له تنتشر بسرعة كبيرة ويحذر من خطورتها.

وفي الولايات المتحدة ظهر متغير جديد بنيويورك يقال إنه يحتمل أن يكون أكثر عدوى، لكن في مقابلة أجريت معه مؤخرًا، أعرب الدكتور أنتوني فوسي مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، عن أن الحياة الطبيعية قد تعود قريبًا، وفقًا لموقع sciencetimes.

وقال فوسي: “لست متأكدًا تمامًا 100٪ ، هناك فرصة جيدة حقًا بأننا سنعمل بشكل جيد، على الأقل في المستقبل القريب”، متابعًا بـ “إننا نعيش في كثير من أسوأ الكوابيس”، مشيرًا إلى أن انحدار حالات الإصابة بكورونا يتناقص الآن أسبوعًا بعد أسبوع ويومًا بعد يوم.

على الرغم من ظهور أنواع مختلفة من فيروس كورونا، قال الدكتور فوسي إن الفيروس حساس للقاح ولكنه قادر جدًا على الانتشار والانتقال، مضيفًا أنه إذا كان هناك لقاح كاف للجميع، فإن الحرب بين البشر والفيروس ستنتهي قريبًا.

واستطرد بأنه للفوز في هذه المعركة ، هناك نوعين من الأدوات المتاحة بسهولة، الأول هو توافر اللقاحات

ثانيًا، تدابير الصحة العامة الأساسية التي يجب على الناس اتباعها بشكل صارم والتي تشمل ارتداء الأقنعة، وتجنب الاتصال الوثيق، وتجنب التجمعات، وغسل اليدين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *