الصحة والجمال

دراسة صينية تتوصل لعلاج جديد قد ينجح في مواجهة كورونا ويمنع تكاثره


03:00 م


الجمعة 01 يناير 2021

كتب – سيد متولي
تشير دراسة صينية جديدة لفحص الأدوية الحسابية جنبًا إلى جنب مع التجارب المعملية إلى أن دواء برالاتريكسات، وهو دواء للعلاج الكيميائي تم تطويره في الأصل لعلاج سرطان الغدد الليمفاوية، يمكن إعادة استخدامه للحد من فيروس كورونا “كوفيد19”.
وقدم هايبينج زانج من معاهد شنتشن للتكنولوجيا المتقدمة في شينزين بالصين وزملاؤه هذه النتائج في مجلة PLOS Computational Biology، وفقا لموقع “medicalxpress”.
للمساعدة في الفحص الافتراضي للأدوية الموجودة، قام تشانج وزملاؤه بدمج تقنيات حسابية متعددة تحاكي تفاعلات فيروس العقاقير من وجهات نظر مختلفة ومتكاملة، واستخدموا هذا النهج الهجين لفحص 1906 أدوية موجودة لقدرتها المحتملة على منع تكاثر SARSCoV2 عن طريق استهداف بروتين فيروسي يسمى RNA، المعتمد على RNA polymerase (RdRP)
وحدد نهج الفحص الجديد أربعة عقاقير واعدة، تم اختبارها بعد ذلك ضد SARSCoV2 في تجارب معملية، نجح اثنان من الأدوية، برالاتريكسات وأزيثروميسين، في منع تكاثر الفيروس.
وأظهرت المزيد من التجارب المعملية أن عقار البرالاتريكسات يثبط بشدة تكاثر الفيروس أكثر من عقار ريمديسفير، وهو دواء يستخدم حاليًا لعلاج بعض مرضى كوفيد 19.
وتشير هذه النتائج إلى أنه من المحتمل إعادة استخدام البرالاتريكسات لعلاج كورونا، ومع ذلك، يمكن لعقار العلاج الكيميائي هذا أن يسبب آثارًا جانبية كبيرة ويستخدم للأشخاص الذين يعانون من سرطان الغدد الليمفاوية، لذا فإن الاستخدام الفوري لمرضى كوفيد19 غير مضمون، ومع ذلك، تدعم النتائج استخدام استراتيجية الفحص الجديدة لتحديد الأدوية التي يمكن إعادة توظيفها.
ويقول تشانج: “لقد أظهرنا قيمة نهجنا الهجين الجديد الذي يجمع بين تقنيات التعلم العميق والمحاكاة الأكثر تقليدية للديناميكيات الجزيئية”، ويعمل هو وزملاؤه الآن على تطوير طرق حسابية إضافية لتوليد هياكل جزيئية جديدة يمكن تطويرها إلى أدوية جديدة لعلاج كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *