الصحة والجمال

كورونا اليوم: بدء إنتاج دواء جديد.. ومفاجأة بشأن تأخير الجرعة الثانية للقاح


04:00 م


الأحد 06 يونيو 2021

كتبت سيد متولي

يتطلع كل منا لمعرفة ما يحدث كل دقيقة، في ظل التطور الهائل الذي أحدثه كوفيد19 بحياتنا.

“مصراوي” يُتيح خدمة يومية لعرض كل ما تريد معرفته عن تطورات فيروس كورونا المستجد أولا بأول، من ظهور أعراض جديدة أو حدوث طفرة مختلفة، وكذلك تطور اللقاحات والأدوية بشكل مختصر.

بشرى سارة للحوامل

أثر فيروس كورونا على حياة كل فرد، عانت النساء الحوامل أيضًا من صعوبات خلال هذا الوقت وتحملن خطرًا متزايدًا للإصابة بالعدوى ويواجهن خطر حدوث مضاعفات، ومع ذلك، فمن المستحسن أنه إذا كانت نتيجة اختبار المرأة الحامل إيجابية للعدوى، فيجب أن تعتني بنفسها بشكل إضافي، بدلاً من الدخول في حالة من الفوضى بسبب المرض.

وتظهر العديد من الدراسات أن حوالي ثلثي النساء الحوامل المصابات بـ كورونا لا تظهر عليهن أعراض، والنساء اللائي تظهر عليهن الأعراض، يعانين فقط من أعراض خفيفة تشبه الأنفلونزا، ما يعني أن المخاطر عليك وعلى طفلك قد تكون منخفضة، ومع ذلك، إذا كنتِ في الثلث الثالث من الحمل، فيجب عليك اتباع الإرشادات الطبية بجدية، إذا كنتِ حاملاً أكثر من 28 أسبوعًا، فيجب أن تكونِ أكثر انتباهاً بشكل خاص للتباعد الاجتماعي، وفقا لموقع timesofindia.

بدء إنتاج دواء جديد لعلاج كوفيد19

صرح وزير الصحة الروسي ميخائيل موراشكو بأن إنتاج الجلوبولين المناعي المضاد لكوفيد19 على أساس بلازما دم المتعافين من المرض قد بدأ في روسيا ومن المزمع زيادته.

يأتي ذلك بعد إعلان وزارة الصحة الروسية في وقت سابق عن موافقتها على استخدام عقار “كوفيدغلوبولين” لعلاج مرض فيروس كورونا، والذي يعتمد على بلازما الدم للأشخاص الذين أصيبوا بكوفيد19 وتماثلوا للشفاء منه، وفقا لروسيا اليوم.

هل التأخر في أخذ الجرعة الثانية من لقاح كورونا يزيد الأجسام المضادة؟

تحدث استشاري العناية الحرجة والأمراض المعدية السعودي، عوض العمري لقناة “إم بي سي”، عن التأخر في أخذ الجرعة الثانية من لقاح كورونا وهل يؤثر هذا التأخر على زيادة نسبة الأجسام المضادة؟.

وقال الطبيب العمري: إن “الأساس في جائحة “كورونا” أن الأخبار الطبية متغيرة مع وجود الدلائل العلمية، إن الدلائل العلمية التي ظهرت خلال الشهرين الماضيين تفيد بأنه إذا تأخرت الجرعة الثانية من اللقاح تكون مناعة الجسم أقوى وأقوى، وتم إثبات ذلك علميّا في لقاح “أكسفورد”.

ظاهرة “مرعبة” لامرأة مصابة بكورونا في جنوب إفريقيا

سجلت جنوب إفريقيا حالة مرعبة من الإصابة بفيروس كورونا، لامرأة كانت تعاني في الأصل من فيروس نقص المناعة المكتسب ” HIV “، وسجلت أبحاث في جنوب إفريقيا، حالة امرأة (36 عاما) كانت مصابة بـ” HIV” وتعرضت للإصابة بفيروس كورونا، الذي لم يصبها ويرحل، كما هو في العديد من الحالات.

ووفقا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، لا تزال المرأة الجنوب إفريقية تعاني من فيروس كورونا، بعد 7 أشهر كاملة من الإصابة به، في سبتمبر 2020، وكشف البحث ظاهرة غريبة، وهي أن فيروس كورونا داخل جسدها، تحور وتغير جينيا أكثر من 30 مرة خلال هذه الفترة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *