الصحة والجمال

ماذا نأكل عند التعافي من كورونا


03:00 م


الأحد 16 مايو 2021

كتب – سيد متولي

النظام الغذائي للتعافي من فيروس كورونا المستجد مهم جدا، ما يجب تناوله جنبًا إلى جنب مع جميع الأدوية والفيتامينات التي قد تتناولها، بما في ذلك الوجبة الصحية أمر بالغ الأهمية.

يمكن أن يساعد اتباع نظام غذائي متوازن ومغذي، خاصة في الوقت الذي تكون فيه مصابًا بـ كورونا وتعرض نظام المناعة لديك لانتكاسة بسبب الفيروس القاتل، في بناء المناعة والمساعدة في التعافي السريع، وفقا لموقع timesofindia.

نعلم جميعًا مدى عدوى الفيروس ومدى سرعة تحول الأعراض إلى شديدة إذا لم يتم الاعتناء بها في الوقت المناسب، لمحاربة العدوى ومنع انتشارها في رئتيك، يحتاج جسمك بشكل طبيعي إلى المزيد من الطاقة والسوائل، ومن ثم فإنه من الضروري تزويد نفسك بالأطعمة الغنية بالمغذيات.

وفقًا لخدمة الصحة الوطنية (NHS) بالمملكة المتحدة، يحتاج أولئك الذين يتعافون من فيروس كورونا إلى المزيد من البروتينات والفيتامينات والمعادن لتسريع عملية الشفاء وإعادة بناء مناعتهم.

العديد من خبراء التغذية حددوا خطة نظام غذائي للأشخاص الذين يتعافون من كورونا، إليك ما يوصون بتناوله عند التعافي من فيروس كورونا.

الصباح الباكر: 56 لوز منقوع و45 زبيب الإفطار.

السوائل: بصرف النظر عن الماء، اشرب عصير الليمون واللبن.

بروتين عالي الجودة: قم بتضمين السلطة والبيض، وشرائح الدجاج، والسمك في وجبتك.

الفواكه والخضروات: تناول 56 حصص من الفاكهة والخضروات في اليوم، يمكنك الحصول على مانجو، بطيخ، وزبدة الفول السوداني مع الموز، وعصير الخضار.

تناول الطعام المطبوخ في المنزل وتجنب الأطعمة عالية الدهون والسكر والوجبات السريعة.

لمقاومة التعب: تناول أحماض أوميجا 3 الدهنية: 1000 مجم، تناول السبانخ والبروكلي والأسماك واللحوم.

لفقدان حاسة الشم: في حالة فقدان حاسة الشم والتذوق، أضف هذين المغذيين إلى نظامك الغذائي: حمض ألفا ليبويك: أحد مضادات الأكسدة القوية التي يمكنك الحصول عليها من الأرز والبطاطس والسبانخ والبروكلي والبازلاء أو تناول 200 مجم من المكملات، فيتامين أ.

زيادة تناول السعرات الحرارية

أثناء محاربة الفيروس الموجود داخل الجسم، يتم استخدام الكثير من الطاقة، مما يجعلنا نشعر بالاستنزاف والتعب، تعد إضافة الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية إلى نظامك الغذائي أمرًا ضروريًا في هذا الوقت، بما في ذلك الحبوب الكاملة مثل الشوفان والأرز والخضروات النشوية مثل البطاطا، يمكن أن تساعد البطاطا الحلوة على زيادة السعرات الحرارية التي تتناولها وتنشيطك.

البروتينات

يعتبر البروتين من العناصر الغذائية الهامة لنمو الخلايا وتجديدها، إنها اللبنة الأساسية للحياة وهي مطلوبة للتعافي بشكل أسرع، عند الإصابة بمرض كوفيد 19، يوصى بتناول نظام غذائي غني بالبروتين.

يعتبر تناول 75100 جرام من البروتين أمرًا ضروريًا كل يوم، لذا، أضف المزيد من الأطعمة مثل العدس والبقوليات والحليب ومنتجات الألبان وفول الصويا والمكسرات والبذور واللحوم والدجاج والأسماك والبيض.

فيتامينات ومعادن

الفواكه والخضروات الطازجة محملة بمواد تعزيز المناعة ومضادات الأكسدة والفيتامينات والمعادن، يمكن أن تكون هذه إضافة ممتازة إلى نظامك الغذائي للتعافي بشكل أسرع وتقوية جهاز المناعة لديك، تناول 5 حصص من الفاكهة والخضروات في اليوم.

تمتلئ ثمار الحمضيات بفيتامين C ، الذي يساعد في تكوين الأجسام المضادة ويحارب العدوى، بينما تساعد الخضروات الخضراء والجذرية على تقوية جهاز المناعة، أيضًا، اقضِ بعض الوقت في الهواء الطلق للحصول على كمية كافية من فيتامين د.

السوائل

الماء عنصر أساسي للحياة لأنه يحمل العناصر الغذائية في الدم وينظم درجة حرارة الجسم ويطرد السموم من الجسم، الى جانب ذلك، يمكن للعدوى أن تجفف الجسم.

حاول أن تشرب ما لا يقل عن 23 لترات من الماء كل يوم، يمكنك أيضًا أن تستهلك خلطات الأعشاب وماء جوز الهند والحليب والعصير الطازج، تجنب العصائر المعبأة والكافيين والمشروبات الغازية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *