الصحة والجمال

هذا ما يحدث للجسم إذا قررت التوقف عن تناول منتجات الألبان


09:30 م


الإثنين 27 سبتمبر 2021

كتبتأسماء مرسي

لا غنى عن منتجات الألبان لدى الكثيرون، خصوصا أن بعضها تدخل في الأطعمة الشهية المُفضلة، لكن البعض ينصح بتجنبها تمامًا، ولهذا القرار فوائد وأضرار نوردها لكم وفقا لموقعي “insider” و” thehealthy”.

بشرة نقية:

كشفت دراسة نشرت عام 2018 في مجلة Nutrients العلمية، أنّ الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و30 عامًا وتناولوا أي نوع من منتجات الألبان، لديهم فرصة أكبر للإصابة بحب الشباب، مقارنة بأولئك الذين توقفوا عن استهلاكها.

زيادة البكتيريا الصحية في الأمعاء:

إذا كنت تعاني من عدم تحمل اللاكتوز، فأنت تفتقد إلى الإنزيم الذي يكسر سكر الحليب بشكل طبيعي، وهذا هو السبب في أنك قد تعاني من مشاكل في المعدة عند تناول منتجات الألبان.

ولكن إذا بدأت في اتباع نظام غذائي خالٍ من منتجات الألبان، ستقلل الأعراض عن طريق زيادة البكتيريا الصحية في أمعائك.

الشعور بانتفاخ أقل:

إذا كان الانتفاخ شديدًا، فهو ناتج عن عدم تحمل اللاكتوز في منتجات الألبان، لذا، عند التخلي عن تناولها للأبد، فستشعر بتحسن وستكون أقل انتفاخًا.

تمرض كثيرًا وتعاني من نقص في المغذيات:

على الرغم من أن منتجات الألبان قد تسبب الانتفاخ وبعض مشاكل الجهاز الهضمي للبعض، إلا أنها توفر أيضًا العديد من الفوائد للجسم.

وبالتالي فهي واحدة من المجموعات الغذائية الرئيسية، وتشمل الكالسيوم وفيتامينات “د” و”أ” و”هـ” و”ب بمشتقاته” والبروتينات وحمض الفوليك، وبالتالي فإن الاستغناء عنها يمكن أن يؤدي إلى نقص المغذيات، إذا لم تبدأ في استبدال الأطعمة الأخرى في نظامك الغذائي.

كما أن جهاز المناعة يصبح أضعف بشكل كبير، نظرا لنقص فيتامين ب 12 الضروري في منتجات الألبان، والشعور بالضعف، والإصابة بالأمراض بسهولة أكبر.

لذا تأكد من مكافحة هذا النقص عن طريق تناول الأطعمة المدعمة بهذا الفيتامين، أو استشارة الطبيب المختص بشأن تناول مكمل فيتامين ب 12.

زيادة مستويات الطاقة:

العديد من الأطعمة التي تحتوي على منتجات الألبان ليست مفيدة للجسم بما في ذلك البيتزا والأطعمة المصنعة الأخرى، نظرا لاحتوائها على نسبة عالية من الزيوت والمواد الحافظة المضافة أيضًا.

لذا فإن التخلي عن منتجات الألبان يعني أيضًا الاستغناء عن هذا الطعام السيئ الذي يتم تناوله بشكل شائع، وتناول أطعمة غنية بالفيتامينات، قد يؤدي إلى زيادة الطاقة لأن نظامك الغذائي يصبح مليئًا بالمزيد من العناصر الغذائية.

قد يتغير وزنك:

أظهرت بعض الدراسات أن الحليب يعزز الشبع ويساعد في الحفاظ على وزن صحي.

ومن بين النتائج التي توصلت إليها مراجعة حديثة للدراسات المنشورة في عام 2016 في مجلة Calcified Tissue International، تشير إلى أن زيادة استهلاك منتجات الألبان إلى مستويات المدخول اليومية الموصى بها لدى البالغين الذين لا يتبعون أي نظام غذائي مقيد بالسعرات الحرارية، كان له تأثير طفيف على فقدان الوزن، ولكن أيضًا انخفاض في كتلة الدهون ومحيط الخصر وزيادة كتلة الجسم النحيل.

قد يضعف عظامك:

الحليب مليء بالكالسيوم والبروتين وفيتامين د والمعادن الأخرى المهمة لبناء عظام قوية.

لذا، إذا كنت تتبع نظامًا غذائيًا خالٍ من منتجات الألبان، فمن المهم أن تجد طريقة لتعويض تلك العناصر الغذائية المفقودة، لذلك، احصل على جرعاتك اليومية من الكالسيوم من الخضروات الورقية وعصير البرتقال أو حليب اللوز والبروكلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *