الصحة والجمال

يقلص العمود الفقري.. تحذيرات من نقص فيتامين “د” وعدم التعرض إلى الشمس


05:00 م


الإثنين 16 أغسطس 2021

كتبت هند خليفة

قد تصبح أصغر مع تقدم العمر، لكن نقص فيتامين (د) يمكن أن يسرع من هذه العملية، فهناك تحذيرات من أن يتسبب في تقلص العمود الفقري، وفقًا لما ذكره موقع express.

وحذر الدكتور أمير لورينطبيب عظام، من أن عدم ممارسة الرياضة بشكل كافٍ، أو الحصول على قسط كافٍ من الراحة، أو نقص فيتامين (د) يمكن أن يؤدي إلى تقلص العمود الفقري، حيث يساعد فيتامين د الجسم على امتصاص الكالسيوم والفوسفور مما يساعد على تقوية العظام، فبدون الإمداد الكافي بفيتامين أشعة الشمس، والمتوفر أيضًا من الأطعمة والمكملات تزداد فرصة الإصابة بهشاشة العظام.

وأشار لورين إلى أن النساء يتقلصن أكثر من الرجال بمتوسط 0.8 بوصة لكل عقد، مستعرضًا بعض “الحقائق الطبية” بأن هشاشة العظام وترققه والكسور وانخفاض مستويات فيتامين د ترتبط بهذا النوع من انكماش العمود الفقري.

هشاشة العظام

وأوضحت هيئة الخدمات الصحية الوطنية أن هشاشة العظام هي حالة صحية تضعف العظام، وأنه لا يدرك العديد من الأشخاص المصابين بهذه الحالة أنهم مصابون بها حتى يتعرضوا لسقوط مفاجئ يؤدي إلى كسر في العظام.

وقالت الهيئة إنه في بعض الأحيان، يمكن أن يتسبب السعال أو العطس في كسر الضلع أو الانهيار الجزئي لإحدى عظام العمود الفقري، مشيرة إلى أنه يصبح هناك “انحناء مميز” حيث يطور الشخص الأكبر سنًا وضعية منحنية للأمام.

وأضافت بأنه يحدث هذا عندما تنكسر عظام العمود الفقري، مما يجعل من الصعب تحمل وزن الجسم، فيمكن أن يؤدي فقدان كتلة العظام بشكل أسرع من المعتاد إلى زيادة خطر الإصابة بهذه الحالة.

ومن أجل تقليل مخاطر الإصابة بهشاشة العظام، توصي هيئة الخدمات الصحية الوطنية بتناول 10 ميكروغرام مكمل يومي من فيتامين د، كما تشمل الإجراءات الأخرى ممارسة التمارين الرياضية بانتظام وتناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم وفيتامين د وعدم التدخين، وتشمل الأطعمة الغنية بالكالسيوم ما يلي:

الحليب والجبن ومنتجات الألبان الأخرى.

الخضار الورقية الخضراء، مثل الكرنب المجعد والبامية.

أما الأطعمة الغنية بفيتامين د:

الأسماك الزيتية مثل السلمون والسردين والرنجة والماكريل

لحم أحمر

الكبد

صفار البيض.

وأضاف الدكتور لورين: “إذا أكلت بشكل صحيح، وحصلت على الكثير من فيتامين (د)، يمكنك تقليل خطر الإصابة بهشاشة العظام”.

يقال أيضًا أن النساء بعد انقطاع الطمث معرضات بشكل متزايد لخطر الإصابة بهذه الحالة، هذا لأن النساء اللواتي توقفن عن التبويض لديهن نسبة أقل من الإستروجين في أجسامهن.

ويوضح الدكتور لورين: “لكن ممارسة الرياضة والنوم وتناول الطعام بشكل صحيح والحصول على فيتامين د يمكنك المساعدة في التخفيف من بعض هذا الانكماش”.

ما مقدار التمرين الذي يجب أن تفعله؟

من أجل تقليل مخاطر الإصابة بهشاشة العظام وتقلص العمود الفقري، توصي هيئة الخدمات الصحية الوطنية البالغين بممارسة 150 دقيقة على الأقل من النشاط كل أسبوع، بحيث تشمل أنشطة تقوية العظام تمارين تحمل الأثقال وتدريب المقاومة.

كما تشمل الأمثلة على تمارين تحمل الأثقال عالية التأثير الرقص والتمارين الرياضية ونط الحبل، وكذلك تتضمن تمارين المقاومة تمارين الضغط ورفع الأثقال، حيث “تعمل الأوتار التي تسحب العظام على تعزيز قوة العظام”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *