الصحة والجمال

10 تغييرات تحدث لجسمك إذا تخطيت وجبة الإفطار.. منها زيادة الوزن


11:00 ص


السبت 07 أغسطس 2021

كتبتشيماء مرسي

يشار عادة إلى الإفطار على أنه أهم وجبة في اليوم، لأنه يمد جسم الإنسان بالعناصر الغذائية اللازمة للأنشطة اليومية.

وبالرغم من أهميتها هناك العديد من الأشخاص الذين يفضلون تخطي تناول وجبة الإفطار، ما يتسبب لهم في الكثير من الأضرار الصحية، كما أورد موقع “برايت سايد”.

1. زيادة الوزن:

أظهرت بعض الأبحاث أن البقاء جائعًا في الصباح يمكن أن يرتبط بالسمنة، ليس فقط لدى الأطفال والشباب، ولكن أيضًا بين كبار السن.

ويحدث هذا لأن تخطي وجبة الإفطار يجعل الأشخاص يأكلون كثيرا في وقت لاحق، كما أن الأكل قبل النوم يؤدي إلى زيادة الوزن.

ولكن أظهرت إحدى الدراسات أيضًا أن تخطي وجبة الإفطار يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن حتى لو لم تتناول وجبة دسمة لبقية اليوم بسبب تعطل الساعة الداخلية للجسم.

2. مزاجك سيئ:

يرتبط تخطي وجبة الإفطار باضطرابات المزاج لدى البالغين، حيث يميل الذين لا يأكلون في الصباح إلى الإصابة بالاكتئاب في كثير من الأحيان.

كما أن تخطي الوجبة الأولى من اليوم 4 أو 5 مرات في الأسبوع يمكن أن يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2 بنسبة 55٪.

أيضًا يكون مرتبطًا بانخفاض مستويات السكر في الدم، وعندما ينخفض مستوى الجلوكوز في الدم، يؤدي ذلك إلى تغيرات مزاجية سريعة.

3. تشعر بالتعب بين الساعة 12 ظهرًا و4 مساءً:

في الصباح، بعد استراحة طويلة بدون طعام، يكون مخزون الجليكوجين لديك منخفضًا وتحتاج إلى مزيد من الطاقة للعمل بشكل منتج، وبمجرد تناول الإفطار، يبدأ جسمك في تكسير الأحماض الدهنية لإنتاج الطاقة التي يحتاجها، وإذا لم تتناول وجبة الإفطار فقد تشعر بالإرهاق الشديد في غضون ساعتين، وقد تكافح أيضًا للتركيز على الأشياء وتشعر بالإرهاق في فترة ما بعد الظهر.

4. يمكن عكس عملية الشيخوخة:

قد يكون من الصعب تصديق ذلك، لكن تخطي وجبة الإفطار يمكن أن يعكس الشيخوخة.

5. يزداد مستوى الحموضة لديك:

يقول أخصائيو التغذية إن تناول وجبة الإفطار أكثر أهمية للأشخاص الذين يعانون من ارتجاع المريء، وبمجرد تخطي وجبة الإفطار، قد يرتفع مستوى الحموضة لديك ويمكن أن تعاني من حرقة في المعدة وعسر الهضم.

6. قد تشعر بالدوار وتعاني من الصداع:

يمكن أن يؤدي اتباع نظام غذائي غير لائق وتخطي الوجبات إلى الإصابة بالصداع أو الصداع النصفي، ويقول الخبراء إنه حتى وجبات الإفطار المتأخرة أو غير المنتظمة يمكن أن تؤثر على جسمك.

وقد يحدث هذا عادةً بسبب انخفاض مستويات الجلوكوز في الدم عند الأشخاص بدرجة كبيرة، وغالبًا ما يكون الصداع الناتج عن نقص الطعام شديدًا ويمكن أن يكون مصحوبًا بغثيان خفيف، وهناك أيضًا بعض الأعراض الأخرى التي يمكن أن تشمل التثاؤب والشحوب والتعرق.

7. يمكن أن يرتفع مستوى الكورتيزول لديك:

قد يؤدي تخطي وجبة الإفطار إلى زيادة مستوى الكورتيزول الحر لأن جسمك يمكن أن ينظر إليه على أنه حدث مرهق، ونتيجة لذلك، قد تشعر بالقلق والتهيج، وقد ترغب في إجراء فحص دم للتحقق مما إذا كانت حالتك النفسية مرتبطة بمستوى الكورتيزول لديك.

8. تعرض نفسك لخطر أكبر للإصابة بأمراض القلب:

الأشخاص الذين يتخطون وجبة الإفطار بانتظام هم أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب بنسبة 21٪، لذا من المهم أيضًا الانتباه لما تأكله في الصباح.

9. أنفاسك يمكن أن تسوء:

أولئك الذين يتخطون وجبة الإفطار هم أكثر عرضة للإصابة برائحة الفم الكريهة، وقد يكون بعض الأشخاص غير مدركين تمامًا لهذه المشكلة، وذلك لأن ترك نفسك بدون أي طعام في الصباح يسمح للبكتيريا المسببة للرائحة بالبقاء في الفم.

10. عدم انتظام الدورة الشهرية للمرأة:

أظهرت الأبحاث أن تخطي وجبة الإفطار يمكن أن يرتبط بعدم انتظام الدورة الشهرية، كما أنه يزيد من آلام ما قبل الحيض والتقلصات، لذا فمن الأفضل أن تبدأ في تناول وجبات جيدة في الصباح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *