الصحة والجمال

6 فوائد صحية للعلاج بـ”قرصة النحل”.. أبرزها تقوية الجهاز المناعي


06:00 م


الإثنين 23 أغسطس 2021

كتبتأسماء مرسي

أظهرت بعض الدراسات أن العلاج بـ”قرصة النحل” هو علاج آمن وفعال لعدد من الأمراض، فيمكن أن يساعد في تقوية الجهاز المناعي، وتعزيز صحة الجلد.

بالإضافة إلى علاج الأمراض العصبية، وغيرها من الفوائد الأخرى، نذكرها لكم وفق ما نشر موقع “healthline” المعني بالصحة.

ما هو سم النحل؟

هو سائل حمضي عديم اللون يفرزه النحل ويحتوي على مركبات مضادة للالتهابات والالتهابات، بما في ذلك الإنزيمات والسكريات والمعادن والأحماض الأمينية.

بالإضافة إلى احتوائه أيضًا على الببتيدات الأبامين والأدولابين، وعلى الرغم من أنها تعمل كسموم ، فقد ثبت أنها تمتلك خصائص مضادة للالتهابات ومسكن للآلام.

والأهم من ذلك، تُظهر الأبحاث أن بعض المركبات في السم قد يكون لها خصائص مفيدة، فإن التأثيرات المعزولة لكل مكون غير معروفة، حيث لم تتم دراسة العديد من المكونات جيدًا.

الفوائد:

له خصائص مضادة للالتهابات:

واحدة من أكثر فوائد للسع النحل هي آثاره القوية المضادة للالتهابات، لقد ثبت أن العديد من مكوناته تقلل الالتهاب، وخاصة الميلتين وهو المكون الرئيسي له.

تعزيز صحة الجلد:

يساعد أيضا في تعزيز صحة الجلد بعدة طرق، بما في ذلك عن طريق تقليل الالتهاب، وتوفير تأثيرات مضادة للبكتيريا، وتقليل التجاعيد.

تقوية جهاز المناعة:

ثبت أن له آثار مفيدة لتقوية الجهاز المناعي، وتشير الأدلة من الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن العلاج بسم النحل قد يساعد في تقليل أعراض أمراض المناعة الذاتية ، مثل الذئبة والتهاب الدماغ والنخاع والتهاب المفاصل الروماتويدي ، عن طريق تقليل الالتهاب وتعزيز الاستجابة

التقليل من الأعراض المرتبطة بالتهاب المفاصل:

ثبت أن التأثيرات المضادة للالتهابات لسم النحل تفيد بشكل خاص المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي (RA) ، وهي حالة التهابية مؤلمة تؤثر على مفاصلك.

وجدت دراسة استمرت 8 أسابيع على 120 شخصًا مصابًا بالتهاب المفاصل الروماتويدي أن الوخز بالإبر بسم النحل، والذي يستخدم من 5 إلى 15 لسعات نحل كل يومين ، قد وفر آثارًا لتخفيف الأعراض مشابهة لتلك الخاصة بأدوية التهاب المفاصل الروماتويدي التقليدية.

علاج الأمراض العصبية:

تشير بعض الأبحاث إلى أن العلاج بسم النحل، قد يساعد في تقليل الأعراض المتعلقة بالأمراض العصبية، بما في ذلك مرض باركنسون.

التقليل من آلام أسفل الظهر:

أظهرت إحدى الدراسات أن العلاج بلسعة النحل، بجانب الأدوية التقليدية، يقلل بشكل كبير من الألم ويحسن الحالة الوظيفية للأشخاص الذين يعانون من آلام أسفل الظهر المزمنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *