لايف ستايل

من هي أول أم احتفلت بسبوع طفلها.. وإيه أصل المناسبة؟ “فيديو”


07:00 م


الأربعاء 29 ديسمبر 2021

كتبت أميرة حلمي

يُقدس المصريون المناسبات ويحبون الاحتفال بها، ولكل مناسبة طقوسها المرتبطة بها، من بين هذه المناسبات السبوع.

نستعرض في هذا التقرير أصل طقوس السبوع وسبب اختيار للاحتفال بالمولود كما هو موضح بالفيديو.

اختيار للاحتفال بالسبوع

المصري القديم هو أول من اختار أن يُقام السبوع بعد 7 أيام من ميلاد الطفل، ويُعد حورس ابن الإله إيزيس هو أول مولود أقيم له السبوع، وذلك حسب ما وجد على أعمدة معبد فيلية بمدينة أسوان.

7 أعمدة مقامة في مدخل معبد فيلية بأسوان على رأس كل عمود صورة منحوتة للإله حورس، كل صورة منهم تجسد تعبيرات وجهه من أول يوم ميلاد و من الولادة، ظهر بوجهه ضاحك، لذا احتفل المصريين القدماء بذلك، وظهر طقس السبوع.

ارتبط السبوع بعدة طقوس أبرزها دق الهون ورش الملح، وذلك اعتقادا منهم بطرد الأرواح الشريرة عن المولود.

وتعد الملكة إيزيس هي أول أم في التاريخ خطِّت فوق طفل رضيع “ابنها حورس” 7 خطوات لحمايته من الشر ولحفظه من أي مكروه.

التبيتة

وفي اليوم السادس وهو ليلة السبوع يعملون ما يسمى بـ”التبيتة” وهي عبارة عن نقع 7حبات من ( قمح، فول، حمص، عدس، لوبيا، أرز، حلبة) في إناء به ماء ليلة كاملة، وذلك الاعتقاد أجدادنا الفراعنة بأن هذه الحبوب رمز الخير والنماء، فيتم طحنها يوم السبوع الحبوب في الهون وترش على المولود اعتقادا بنشر الخير والنماء على من حوله.

حمام السبوع أو التعميد

كان المصري القديم يقوم بغطس المولود في مياه المعبد، ويقوم الكاهن برقيته لطرح البركة في المولود ويقرأ له أدعية دينية وتعاويذ تمنع عنه الشر والحسد، ومن أشهر حمام المواليد حمام ابن الملكة كليوباترا حيث تم تعميده وتطهيره على نمط الطقوس المصرية القديمة في مياه البحيرة المقدسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.