منوعات

أعراض نقص هرمون البروجسترون عند النساء

 جدول المحتوى

1. لماذا يعتبر البروجسترون مهماً جداً للخصوبة؟
2. ما هي أسباب انخفاض هرمون البروجسترون؟
3. كيف يؤثر انخفاض هرمون البروجسترون على الحمل؟
4. كيفية زيادة هرمون البروجسترون بشكل طبيعي للحمل؟

 

هل تحاولين الحمل ولكنك لم تنجحي بعد؟ يمكن أن يكون بسبب مستويات الهرمون في جسمك، يعد عدم التوازن الهرموني أحد الأسباب الرئيسية للعقم، أحد الهرمونات التي تؤثر بشكل أساسي على خصوبة المرأة هو هرمون البروجسترون (هرمون الحمل)، قد يؤدي انخفاض مستويات هذا الهرمون إلى إعاقة قدرتك على الحمل.

التقت سيدتي نت بالدكتورة هند محمد سلمى استشارى النساء والتوليد لتخبرنا عن أهمية البروجسترون للخصوبة وكيفية تحسينه بشكل طبيعي.

 البروجسترون

البروجسترون هو هرمون أنثوي يتحكم في الدورة الشهرية والخصوبة، و يلعب دوراً حيوياً في بدء الحمل والحفاظ عليه .الجسم الأصفر، وهو غدة مؤقتة تفرز الهرمون في المبايض، ينتج هذا الهرمون بعد الإباضة ويجهز بطانة الرحم (يثخنها) لزرع البويضة المخصبة .

إذا حملتِ فإن الهرمون ينشط أكثر ويساعد في تطوير الأوعية الدموية في البطانة لتزويد الجنين بالعناصر الغذائية، إذا لم تحملي، ينخفض مستوى هرمون البروجسترون، ويبدأ الدورة الشهرية.

تنخفض مستويات هرمون البروجسترون في الجسم عندما تكون هناك زيادة في مستويات هرمون الاستروجين، وهو الهرمون الأنثوي الأساسي الذي يطور الخصائص الأنثوية، وينظم البروجسترون، ويحمي الحمل.

  انخفاض مستويات هرمون البروجسترون

لا توجد أدلة كافية لشرح أسباب انخفاض مستويات هرمون البروجسترون لدى النساء، ومع ذلك، يعتقد الباحثون أنه قد يرجع إلى أحد الأسباب التالية :

قد يكون الإفراط في ممارسة الرياضة لفترات طويلة مسؤولاً عن انخفاض مستويات هرمون البروجسترون.
قد يؤدي الكثير من التوتر إلى اختلال التوازن الهرموني، ويزيد من مستوى هرمون الكورتيزول (هرمون التوتر) ويقلل من مستويات البروجسترون في جسمك، يكون هذا أحد أسباب الإجهاض أيضاً .
يمكن أن يؤدي التعرض إلى مادة الزينو أستروجين (الموجودة في البلاستيك ومبيدات الأعشاب ومبيدات الآفات والزيوت المهدرجة والسمن النباتي وما إلى ذلك) إلى خفض مستويات البروجسترون في الجسم.
يؤدي الوزن الزائد للجسم إلى زيادة مستويات هرمون الاستروجين، وبالتالي خفض هرمون البروجسترون، لذلك، غالباً ما تعيق زيادة الوزن قدرتك على الإنجاب.
يمكن أن تنتج النساء الأكبر سناً أو النساء اللائي يبلغن من العمر حوالي 50 عاماً انخفاضاً في هرمون البروجسترون بسبب انقطاع الطمث.
يمكن أن تؤثر المستويات المنخفضة من هرمون الحمل هذا على جسمك بعدة طرق.

 

 الإعياء

الوظيفة الأساسية لهرمون البروجسترون عند النساء هي سماكة الرحم، عندما تكون مستويات هرمون البروجسترون لديك منخفضة، تكون فرص انغراس البويضة المخصبة منخفضة، مما يقلل من فرص الحمل.

إذا لم تحملي على الرغم من اتخاذ جميع الإجراءات، فاحترسي من علامات انخفاض هرمون البروجسترون التالية:

الصداع النصفي
الصداع
الكآبة
قلة النوم
تقلب المزاج
الإمساك
الإعياء
حنان الثدي

يمكن أن تساعدك بعض نصائح الرعاية المنزلية في الحفاظ على ارتفاع مستويات هرمون البروجسترون وتقليل هذه الأعراض.

بدلاً من تناول الأدوية أو العلاجات عن طريق الفم، يمكنك تجربة بعض العلاجات الطبيعية لزيادة مستويات هرمون البروجسترون في جسمك، تحققي مع طبيبك قبل تجربتها.

تجنبي الإفراط في ممارسة الرياضة: إذا كنت تنغمس في التدريبات الشاقة لفترات طويلة، فسوف يفرز جسمك هرمون الكورتيزول أو هرمون التوتر أكثر من هرمون البروجسترون. لذلك، من الأفضل الالتزام بروتين تمرين معتدل، من الناحية المثالية أربعة أيام في الأسبوع ولمدة 30 إلى 60 دقيقة يومياً.

الحفاظ على وزن صحي: تؤدي زيادة الوزن إلى اختلال التوازن في الهرمونات، يزيد من مستويات هرمون الاستروجين ويقلل من مستويات البروجسترون، لذا حاولي إبقاء وزنك تحت السيطرة إذا كنتِ تخططين للحمل.
تقليل مستويات التوتر: الإجهاد النفسي المطول يجعل الجسم يفرز الكورتيزول أو هرمون التوتر لإدارة الإجهاد، يؤدي هذا إلى انخفاض كمية البروجسترون في الجسم، لذا حاولي التعامل مع الإجهاد بالطريقة الصحيحة للحفاظ على التوازن في الهرمونات.

التركيز على النظام الغذائي: بعض الأطعمة لا تحتوي على هرمون البروجسترون، لكنها يمكن أن تساعد في تنظيم مستويات الهرمون. وتشمل هذه:

أ. الزنك: يلعب دوراً حيوياً في دورة التكاثر، مما يدفع المبايض لإفراز هرمون البروجسترون، بعض الأطعمة الغنية بالزنك هي الحمص واليقطين واللحوم الحمراء واللوز.

ب. أوميغا 3: الأطعمة التي تحتوي على أحماض أوميغا 3 يوازن مستويات الهرمون، الأطعمة التي تعزز مستويات البروجسترون هي البيض والجوز وبذور الكتان والحليب والأسماك مثل التونة والماكريل والسلمون.

ج. الفيتامينات: أظهرت الأطعمة الغنية بفيتامين B6 و C و E زيادة في مستويات البروجسترون تشمل الأطعمة الغنية بهذه العناصر الغذائية الدجاج والبيض وفول الصويا ودقيق الشوفان والأرز البني والبروكلي والبطاطا وبراعم بروكسل وجنين القمح والزيوت النباتية مثل زيت الزيتون وزيوت الصويا .

د. الكوليسترول: مطلوب لإنتاج الهرمونات الأساسية مثل البروجسترون، تعتبر المكسرات (البندق واللوز والجوز) وزيت الزيتون والأسماك الدهنية (السردين والسلمون والماكريل) والشوفان والفاصوليا مصادر جيدة .

هـ. الألياف: استهلاك الألياف مفيد للدورة التناسلية، حيث يساعد على تحسين مستويات البروجسترون، يعد القطيفة وبذور الكتان والكينوا من المصادر الغنية بالألياف.

ملاحظة من “سيدتي نت” : قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *