منوعات

الجامعة السعودية الإلكترونية تُقيم ملتقى التوجهات العالمية في التعليم الإلكتروني الأسبوع القادم

تنظم الجامعة السعودية الإلكترونية، خلال الفترة من 21 إلى 23 فبراير 2022 م، ملتقى التوجهات العالمية في التعليم الإلكتروني (GTEL)، الذي يقدم ويناقش أفضل الممارسات العالمية في التعليم والتدريب الإلكتروني عبر التقنيات المبتكرة.

تفاصيل الملتقى

ويستضيف الملتقى أبرز قادة التعليم والمبتكرين من مختلف دول العالم، برعاية وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ.

ونوهت رئيسة الجامعة السعودية الإلكترونية الأستاذة الدكتورة ليلك بنت أحمد الصفدي برعاية وزير التعليم وجهوده المستمرة في خدمة التعليم والتحول الرقمي.

وأشارت الصفدي، إلى أن الجامعة نظمت هذا الملتقى انطلاقًا من مسؤوليتها العلمية؛ كجامعة رائدة في التعلم الإلكتروني.

أكثر من 40 متحدث ومتحدثة

وأوضحت، أن عدد المتحدثين في الملتقى يتجاوز الـ 40 متحدثًا ومتحدثة، من خلال 6 جلسات حوارية، و5 محاضرات، و5 ورش عمل.

معرض افتراضي

وبينت رئيسة الجامعة السعودية الإلكترونية، أن الملتقى يصاحبه معرض افتراضي يشارك فيه أكثر من 50 شركة عالمية قائدة للتقدم التكنولوجي في التعليم والتدريب من 20 دولة، بحيث يوفر المعرض فرصة للمهتمين من جميع أنحاء العالم لتقييم وتجربة منتجات وتقنيات التعلم الإلكتروني المستقبلية.

مستقبل التعلم الإلكتروني

وأضافت، أن الملتقى سيتناول أهم التطورات والاتجاهات والتقنيات والابتكارات والأنماط الحديثة المشكِّلة لمستقبل التعلم الإلكتروني، كما يعزز تبادل المعرفة بمساندة الأكاديميين على اكتشاف التغيرات المستقبلية المتعلقة بالتعليم والتدريب، سعيًا إلى تقديم أحدث الحلول التكنولوجية المبتكرة والإبداعية في مجال التعلم الإلكتروني، إضافةً إلى مراجعة وتقييم منهجيات التعلم الحديثة وأفضل الممارسات لتطبيق التعلم الإلكتروني.

التسجيل في الملتقى

ودعت رئيسة الجامعة العلماء والباحثين والخبراء والمهتمين في هذا المجال للتسجيل في الملتقى والاستفادة من المحاضرات وورش العمل المصاحبة، وزيارة المعرض الافتراضي الذي سيقام بالتزامن مع الملتقى، عن طريق التسجيل من خلال الرابط: https://gtel.sa/ar/

يذكر أن “GTEL” هو حدث سنوي لأهم التطورات والاتجاهات والتقنيات والممارسات التي تشكل مستقبل التعلم الإلكتروني، حيث يعزز هذا الملتقى تبادل المعرفة ويساعد الأكاديميين على اكتشاف التغييرات المستقبلية المتعلقة بالتعليم والتدريب، رغبةً في إنشاء ملتقى يدعم توفير تعليم عالي الجودة وفعال ومتقدم يمكن الوصول إليه على نطاق واسع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.