منوعات

ثاني انتصار عربي بعد أكتوبر

يسعدنا في موقع سواح ميديا ان نقدم لكم اخر وافضل الحلول لأهم واكثر الأسئلة إنتشاراً سواء كانت الأسئلة التعليمية او الاسئلة العامة.

وفي هذا القسم نعرض اجابات لأهم الاسئلة التي تشغل بال القارئ العربي، وفي هذه المقالة سوف نعرض اجابة السؤال ثاني انتصار عربي بعد أكتوبر، ونتمنى ان نكون قدمنا المساعدة اللازمة.

ثاني انتصار عربي بعد أكتوبر

    م / علي احمد المسلمي

انتهت معركة غزة والقدس ..معركة فلسطين بهدنة واول مظاهر الانتصار في هذه المعركة مسمى وقف إطلاق النار فمن جانب إسرائيل أعلنت الهدنة تحت مسمى ( وقف إطلاق النار من جانب واحد ) هذا المسمى الذي إعلنته إسرائيل اتضح جليا كذبه لإن المصريون لعبوا دور الوسيط وتوصلوا الى تفاهمات مع الجانبان الفلسطيني والأسرائيل فهي هدنة بحق والمسمى الذي أعلن الجانب الفلطسيني من جانبه وقف اطلاق الناى هو الأقرب الى الصواب وعلى مر تاريخنا الحديث الغرب وحليفهم الكيان الصهيوني ينتقون الألفاظ والمصطلحات بعناية فائقة لكن هذه المرة وقعوا .

ومن الناحية العسكرية يكاد يجمع المحللون العسكريين المحايديين على انه لم ينتصر أحد الجانبين في هذه المعركة وهذا يعطي مؤشر لمستقبل عظيم للمقاومة الفلسطينية .

 ومن الناحية السياسية حقق الفلسطينيون انتصار سياسيا فعادت الى الواجهة القضية الفلسطينية ولم تظهر القضية مختزلة بقطاع غزة واللوحة الجميلة في هذا المشهد التلاحم الفلسطيني الفلسطيني فلم تظهر مقاومة إسلامية ومقاومة وطنية بل مقاومة فلسطينية .

نعم التلاحم الفلسطيني الفلسطيني من غزة مقاومة عسكرية الى الضفة انتفاضة غضب الى عرب 48 الذين شاركوا اخوانهم بمظاهرات واضرابات وعصيان مدني وعلى الفلسطينيين تتويج هذا الانتصار بإجراء الانتخابات في اقرب وقت ممكن لأن إسرائيل تلعب على بقاء الانقسام بين الفلسطينيين .

اتى هذا الأنتصار ومعظم حكومات العرب هرولة نحو التطبيع سرا وعلانيه و التطبيع هو السلاح القاتل للقضية الفلسطينية ويبدو ان هذا الأنتصار هو بداية الإنطلاق لتغيير المشهد السياسي العربي رغم التشاؤم .

حتما سوف ينتصرو الشعب الفلسطيني و تنتصر قضيته رغم الخذلان .

وفي نهاية المقالة الخاصة بـ ثاني انتصار عربي بعد أكتوبر نتمنى ان نكون قد ساعدناكم في حل تساؤلاتكم، ونتمنى لكم التوفيق جميعاً، ونرجوا ان تقوموا بمشاركة المقال على منصات التواصل الاجتماعي لنشر الإفادة للجميع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *