منوعات

عائشة بن أحمد في السجن.. ما القصّة؟

اختارت الممثلة التونسية عائشة بن أحمد وفريق عمل مسلسل “حرقة” مشاهدة الحلقة الأخيرة منه بسجن برج العامري بضواحي العاصمة تونس.

وتناول فريق العمل الإفطار برفقة عدد من السجناء حيث تابعوا أحداث الحلقة الأخيرة من المسلسل الدرامي ” حرقة” والذي تبثه القناة الوطنية التونسية الأولى.

وتأتي هذه الزيارة بمبادرة من نادي سینما حقوق الإنسان وبالتعاون مع الھیئة العامة للسجون بتونس.

ومن بين النزلاء الذين حضروا عرض الحلقة الأخيرة من المسلسل متهمون بتسهيل عبور الحدود بطريقة غير نظامية وآخرون تم إيقافهم أثناء محاولتهم اجتياز الحدود على متن قوارب الهجرة غير النظامية.

 

من صميم الواقع

مناقشة أحداث المسلسل بحضور فريق العمل

ومسلسل “حرقة” الذي أعاد عائشة بن أحمد إلى الدراما التونسية بعد نحو تسع سنوات من الغياب، تمّ تحضيره السنة الماضية لكنه لم يعرض خلال رمضان الفائت بسبب انتشار فيروس كورونا مما أدى الى عدم استكمال تصوير مشاهده الأخيرة.

ويعتبر “حرقة ” من أضخم الأعمال الدرامية الرمضانية في تونس هذه السنة ويتناول موضوع الهجرة غير النظامية وينقل قصص وحكايات شبان خاطروا بحياتهم من أجل بلوغ أوروبا وألقوا بأنفسهم في قوارب الموت.

 

أجبرت على ركوب أحد قوارب الموت

عائشة بن أحمد وفريق مسلسل حرقة يتابعون الحلقة الاخيرة بالسجن
عائشة بن أحمد وفريق مسلسل حرقة يتابعون الحلقة الاخيرة بالسجن

وتلعب بن أحمد دور” هالة” الفتاة التي حملت خارج إطار الزواج وأجبرت على ركوب أحد قوارب الموت هرباً من نظرات المجتمع التي تلاحقها وبحثاً عن مستقبل أفضل لابنها.

والمسلسل من إخراج لسعد الوسلاتي وسیناریو عماد الدین حكیم ومن تمثیل وجیھة الجندوبي وریاض حمدي ومھذب الرمیلي وعائشة بن أحمد وغیرھم من الممثلین التونسیین والأفارقة والأجانب.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *