الاخبار

حماس: أي ضغوطات على الحركة في ملف الجنود الأسرى لن تُجدي نفعًا .

أثارت تصريحات لرئيس المكتب السياسي الأسبق لحركة حماس موسى أبو مرزوق، الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، سيما وأنه متواجدٌ مع وفد الحركة في العاصمة المصرية القاهرة، وهو ما يُدلل على تعثر المفاوضات الأولية والتي أعقبها إبلاغ جهاز المخابرات العامة المصرية للفصائل في غزة بتأجيل حوارات القاهرة والتي كان من المقرر انعقادها يوم السبت المقبل.

وأكد عضو المكتب السياسي لحركة حماس بالخارج موسى أبو مرزوق، أن أي ضغوط على “الحركة” في ملف الجنود الإسرائيليين الأسرى لن تُجدي نفعًا.

وقال أبو مرزوق – خلال تغريدات عبر حسابه بموقع “تويتر” – : “سواء أكانت ضغوطًا من أجل إعادة الإعمار أو القضايا المعيشية لأهلنا في غزة، فموقف الحركة كان ولا يزال الأسرى مقابل الأسرى“.

اقرأ ايضا: ما خفي أعظم يبث لأول مرة تسجيلاً صوتياً لأحد الجنود الإسرائيليين الأسرى لدى القسام

اقرأ ايضا: أشكنازي: لن نسمح بإعادة إعمار غزة دون استعادة الأسرى المحتجزين لدى حماس

وشدد القيادي في حماس، على أن قضية الأسرى على رأس الأولويات لدى قيادة حركة “حماس”.


المصدر: تركيا اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *