الاخبار

داخلية غزة توضح بعض الجزيئات المتعلقة بقرار فرض الإغلاق الليلي الشامل

قال الناطق باسم وزارة الداخلية في غزة، إياد البزم، مساء الثلاثاء، إن الوزارة ستكون أمام تقييم جديد بعد أسبوع من بدء الإجراءات الجديدة المتخذة في القطاع، لمواجهة الحالة الوبائية.

وأوضح البزم، في حديث لإذاعة القدس، أن الإغلاق الليلي الشامل يشمل كافة القطاعات والمنشآت بما فيها المساجد، ووقف صلاة العشاء والتراويح، وكذلك إغلاق كافة المنشآت التجارية، ومنع المركبات وحركة المشاة خلال هذه الفترة بشكل كامل.

وأشار إلى أن الإغلاق يبدأ من أذان المغرب وحتى أذان الفجر، حيث ستكون صلاة الفجر متاحة في المساجد.

وتابع البزم: “الإجراءات الجديدة ستكون سارية المفعول اعتباراً من يوم الخميس، أما غداً الأربعاء يكون الإغلاق الليلي عند الساعة التاسعة مساء كما في الأيام السابقة”.

اقرأ أيضا/ داخلية غزة تصدر إجراءات مشددة جديدة لمواجهة الحالة الوبائية

ولفت إلى أن الاستثناء خلال فترة الإغلاق الليلي الشامل سيكون للصيدليات فقط؛ نظراً لطبيعة عملها، أما كافة المنشآت فستكون مغلقة.

وأضاف البزم: “يبدأ سريان الإجراءات الجديدة بعد عشرة أيام من بدء رمضان، وبالتالي كنا حريصين على مراعاة كافة الاعتبارات لشهر رمضان، ونحن حريصون على الواقع الاقتصادي للمواطنين ونقدر ظروفهم الصعبة”.

ونوه إلى أن الواقع الصحي خطير مما استدعى اتخاذ مزيد من الإجراءات لمنع تطور الحالة الوبائية، مضيفًا: “نسير بإجراءات إغلاق مركزة وجزئية حتى نحاول التخفيف عن المواطن كي لا نذهب للإغلاق الشامل لأنه يثقل على المواطنين في مناحٍ كثيرة”.

وختم الناطق باسم داخلية غزة: “الارتفاع الكبير في أعداد الإصابات والوفيات يحتم علينا مزيد من العمل والالتزام بالإجراءات الوقائية حرصاً على سلامة الناس وحياتهم”.

المصدر : وكالة سوا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *