الاخبار

رئيس الأسقفية لدار الكتاب المقدس: نسعى لتعزيز التعاون مستقبلًا

زار دكتور سامي فوزي رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية الأنجليكانية مقر دار الكتاب المقدس على رأس وفد من قساوسة وخدام الكنيسة الأسقفية حيث كان في استقبالهم أمير إلهامي مدير الدار وعدد من القيادات

أعرب رئيس الأساقفة خلال اللقاء عن رغبته في تعزيز التعاون المستقبلي بين الكنيسة الأسقفية متمثلة في دار النشر الأسقفية وبين دار الكتاب المقدس مؤكدًا على أهمية دار الكتاب كصرح ثقافي يعني بنشر كلمة الله 

وخلال الزيارة تجول رئيس الأساقفة والوفد الأسقفي في أجنحة دار الكتاب المقدس حيث اطلع على إصداراتها ومشاريعها الجديدة لمختلف الفئات العمرية والخلفيات الثقافية والعلمية.

من جانبه، أعرب أمير إلهامى عن تقديره لزيارة وفد الكنيسة الأسقفية مؤكدًا على تقديره لمشروع الكتاب المقدس بلغة الصم الذى تتبناه الكنيسة.

وكان قد كلف الدكتور سامي فوزي رئيس أساقفة إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية، الكنن انطوني بول ليصبح مطرانًا مساعدًا بإقليم الإسكندرية قائلًا: «استعد لدعوة جديدة مع الله ولتبني في إقليم الإسكندرية للكنيسة وذلك خلال صلوات القداس الإلهي بكاتدرائية جميع القديسين وبحضور الدكتور منير حنا رئيس الأساقفة الشرفي للإقليم وجاريث بايلي السفير البريطاني بالقاهرة».

وقدم رئيس الأساقفة خلال القداس عظة من العهد الجديد روى فيها مشهد السيد المسيح مع التلاميذ فوق مركب صيد قائلًا: «جلس المسيح فوق المركب وقد كانت علامة لكي يفتح فاه ويعلم تلاميذه عن الخلاص ثم قال لسمعان بطرس ادخل إلى العمق وكانت دعوة جديدة تتطلب تكريس والتزام أعظم».

وأوضح رئيس الأساقفة: «أفضل طريقة للصيد هي أن تقترب من الشاطئ وتصيد ليلًا ولكن يسوع نصحهم بالدخول إلى العمق والصيد في وضح النهار وقد كانت خبرة جديدة عليهم، مضيفًا: كثيرا ما نسمع كلمة الله ونساوم و بدلا من طاعة الرب نقول:  لقد تعبنا الليل كله ولم نحصد شيئا».

اقرأ أيضا| مركز جسور بالأسقفية ينظم دائرة طبول .. غدًا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.