الاخبار

معاون وزيرة الهجرة: نسعى لمشاركة المصريين بالخارج في «حياة كريمة»

قالت سارة مأمون معاون وزيرة الهجرة للمشروعات، إن مبادرة “أصلك الطيب” تستهدف إشراك المصريين في الخارج في مبادرة “حياة كريمة” خاصةً بالقرى التي ينتمون لها، موضحة أنه خلال الفترة المقبلة سيتم تحديد عدد من المشروعات في بعض القرى المستهدفة في المبادرة ويمكن للمصريين في الخارج المشاركة فيها سواءً مشاركات استثمارية أو المشاركة بالخبرات.

من جانبها، أكدت آية عمر القماري رئيس مجلس أمناء مؤسسة حياة كريمة، ترحيب المؤسسة بالتعاون مع ليلى بنس في إطار بروتوكول التعاون بين مؤسسة حياة كريمة ووزارة الهجرة.

وقالت: «حريصون على التعاون مع مؤسسات الدولة المختلفة ومنظمات المجتمع المدني، حيث يأتي ذلك تزامنًا مع الذكرى السابعة لتنصيب الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيسًا للجمهورية، الذي يولي اهتمامًا كبيرًا باستراتيجية بناء الإنسان المصري ويرعى مبادرة حياة كريمة منذ انطلاقها في 2019، وحتى تحويلها إلى مشروع قومي تحت رعاية سيادته في 2021».

اقرأ أيضا| أفضل مستشاري إدارة الثروات بأمريكا تشارك في المبادرة الرئاسية «حياة كريمة»

كانت وزارة الهجرة قد وقعت الأسبوع الماضي بروتوكول تعاون مع مؤسسة حياة كريمة لتوحيد الجهود لخدمة أهلنا بالمحافظات المصدرة للهجرة غير الشرعية، والنهوض بالإنسان المصري والذي يأتي على رأس اهتمامات القيادة السياسية.

ويتضمن البروتوكول بذل جهود التعاون المشترك لتحقيق أهداف دعم المواطنين وتلبية احتياجاتهم، بجانب تبادل الخبرات والمعلومات بما يضمن تنفيذ وإنجاح أهداف مبادرتي «مراكب النجاة» و«حياة كريمة»، والعمل على الاستفادة من خبرات المصريين بالخارج ودعمهم للوطن، وذلك في إطار توجيهات القيادة السياسية بتوسيع نطاق عمل المبادرتين على مستوى الجمهورية، على أن يتم تمكين الأسر من الحصول على كافة الخدمات الأساسية وتعظيم قدراتها في أعمال منتجة تساهم في تحقيق كريمة لهم بما يهدف إلى مكافحة أسباب الهجرة غير الشرعية، بما يساعد جهود الدولة المصرية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة «رؤية مصر 2030».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *