الاخبار

النهضة التونسية: ندين بشدة كل المحاولات لتحريف كلام الغنوشي أو تحميله ما لا يحتمل

أصدرت حركة النهضة التونسية، اليوم السبت، بياناً أكدت فيه أنه لم يذكر أن إلغاء حوار راشد الغنوشي رئيس الحركة مع إحدى القنوات التلفزية الوطنية جاء بطلب من رئيس الجمهورية، أو أي جهة أخرى، فقد كان قراره الشخصي، اتخذه بناء على تقييم الوضع بعد انفتاح آفاق الحوار للخروج من الازمة السياسية الراهنة.

وفيما يلي نص البيان كما نشرته الحركة عبر منصاتها الرسمية:

بلاغ إعلامي

تبعا للتعاليق المتداولة حول مقتطف من حوار داخلي للاستاذ راشد الغنوشي مع عدد من قيادات وشباب حركة النهضة في الخارج، يؤكد مكتب رئيس حركة النهضة:

أولاً: أنه لم يذكر أن إلغاء حواره مع احدى القنوات التلفزية الوطنية جاء بطلب من رئيس الجمهورية، أو أي جهة أخرى، فقد كان قراره الشخصي، اتخذه بناء على تقييم الوضع بعد انفتاح آفاق الحوار للخروج من الازمة السياسية الراهنة.

ثانياً: يدين بشدة كل المحاولات لتحريف كلام الأستاذ راشد الغنوشي او تحميله ما لايحتمل، فقد جاء في سياق تثمين الحوار وسياسة الأيادي الممدودة، على اعتبار أن الشحن والشحن المضاد، لا يؤديان الا الى التوتر والتصعيد.

ثالثاً: يؤكد ارتياح الاستاذ راشد الغنوشي، لأجواء التهدئة التي بدأت تسود في المشهد السياسي، وضرورة انخراط الجميع فيها، وحرصه على التوصل الى حل شامل للأزمة السياسية التي تعيشها البلاد، في كنف الحوار البناء مع رئيس الجمهورية ومع كل القوى الوطنية.

مكتب رئيس الحركة

المصدر : وكالة سوا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *