اخبار الاقتصاد

«التموين»: بطاقة الرئيس كانت مع سيدة بسيطة في المنيا لا تعلم عنها شيئا

أكد الدكتور على المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، ردا على سؤال لبوابة أخبار اليوم خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد، اليوم، الخميس 28 من أكتوبر، بمقر الديوان العام للوزارة، بشأن بطاقة الرئيس، ومن وراء استخراج هذه البطاقة، والجزاء الذي وقع عليه؟.

أكد أن الرقم القومي الخاص بالرئيس السيسي كان ضمن المستفيدين على بطاقة تموين لمواطنة بسيطة من محافظة المنيا، وأنها لم تكن تعلم شيئا عن وجود الرقم القومي للرئيس ضمن المستفيدين بالبطاقة، لذلك لم يتم معاقبتها.

وأوضح وزير التموين، أن رقم الرئيس القومي كان ببطاقة في أسيوط، ثم تم نقله إلى بطاقة هذه السيدة بالمنيا، وتم إلغاؤه في الحين عقب اكتشاف الواقعة، وشدد على أنه تم تشكيل لجان لمراجعة واقعة اكتشاف بطاقة تموينية تستخدم الرقم القومي لرئيس الجمهورية، واتخاذ الإجراءات اللازمة مع المتورطين في هذا الأمر، بالإضافة إلى متابعة المتسببين في هذا الأمر، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة.

وأشار وزير التموين، إلى أن عملية تحديث البيانات وتنقية البطاقات التموينية تتم بشكل دوري ومستمر دون توقف، وذلك بالتعاون مع كافة الجهات المعنية، لافتا إلى أنه جاري استمرار تحديث البيانات للمستفيدين من منظومة الدعم التمويني بشكل دوري مما يساعد على اتخاذ القرارات المناسبة، وذلك حتى يمكن الحفاظ على مخصصات الدعم وادارتها بكفاءة وضمان وصوله الى مستحقينه.

وقال إن وزارة التموين تتلافى الآن كل المشكلات المتعلقة بالأرقام القومية وبيانات المستفيدين من خلال سيستم زكى يعمل من خلال الذكاء الاصطناعي، وأنه في حالة استقبال المواطن رسالة تفيد بالغاء بطاقته التموينية، وفقا لمعايير المستحقين للدعم، وفي إطار استمرار استبعاد القادرين من منظومة البطاقات التموينية، يحق له خلال أسبوع التظلم وتقديم البيانات التي تفيد استحقاقه للدعم.

وأوضح المصيلحي، أن توجيهات القيادة السياسية بالتحول الرقمي وانشاء قاعدة بيانات رقمية لادارة البطاقات التموينية وربطها ربط مباشر مع قواعد الضمان الاجتماعي والتأمينات والمعاشات والتكافل كرامة الهدف منه حماية المواطن المصري البسيط والعمل على توفير الأمن الغذائي له وحسن ادارة الموارد.

 

اقرأ أيضا

«المصيلحي» يوضح حقيقة وجود بطاقات تموين بأسماء الوزراء

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *