اخبار الاقتصاد

رئيس أكاديمية العلوم والتكنولوجيا: خطة استراتيجية لتطوير مؤسسات الدولة

 

قال الدكتور إسماعيل عبد الغفار رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا، إن استراتيجية الدولة المصرية للاستثمار في منطقة شرق بورسعيد تساهم بشكل كبير لما تشكله من أبعاد اقتصادية واستثمارية.

وأكد أن هناك خطة استراتيجية قومية لتطوير كافة مؤسسات الدولة من خلال ميكنة ضخمة وتطوير المشروعات.

وأضاف خلال كلمته بالجلسة الثانية من منتدى بورسعيد الاقتصادي المنعقد بمحافظة بورسعيد على مدار يومين، أن من أهم أولويات تطوير المشروعات، إقامة بنية تحتية ومشروع للطرق ومشروع لتطوير السكك الحديدية، فضلاً عن إنشاء العديد من المراكز اللوجستية، بما انعكس على مركز مصر على مستوى مؤشرات الفرص اللوجستية، والتي تقدمها 5 مراكز دولية لتحتل المرتبة 23 عام 2020 بدلا 28 عام 2019.

وتابع: “المراكز اللوجستية من أهم الأمور المرتبطة بتعزيز تدفق التجارة بين الدول والقارات، وأمامنا فرصة ذهبية لبورسعيد والمنطقة الاقتصادية لقناة السويس ويجب أن نعمل عليها”، مضيفًا: “نحاول نقل استراتيجية الموانئ البحرية للعمق الداخلي فضلا عن أهميتها في توفير قيمة مضافة”. 

وأوضح عبد الغفار، أن الدولة اختارت مواقع متميزة شرقًا وغربًا وشمالا وجنوبا، بما جعل مصر مركزا للإنتاج والتوزيع، موضحًا أن بنك الاستثمار رفع توقعاته لنمو الناتج المحلي الإجمالي في مصر إلى 4.2 في المائة خلال 2021، مدفوعا بنمو قطاعات النقل والسياحة والتعليم، وذلك مقارنة بتوقعات سابقة عند 2.8 في المائة صدرت بنهاية العام الماضي.

وأوضح أن مصر مكانتها العالمية على مستوى المساحة والموقع والمناخ تعد جاذبة للاستثمار، ومن ثم فإن بورسعيد تستحق من كل قطاعات الدولة الالتفاف لتطوير التجارة والصناعة، فلابد أن نهتم بالعنصر البشري والتعليم والصحة والرقمنة والتكنولوجيا في شرق بورسعيد كإحدى المناطق الاقتصادية الكبرى.

 

اقرأ أيضا  محافظ بورسعيد: انتهينا من مدينة «سلام مصر» بعد 3 سنوات من العمل الشاق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *