اخبار الاقتصاد

«المصري للتأمين» يصدر نشرته الأسبوعية عن المشروعات الناشئة

كشف الاتحاد المصري للتأمين، أن المشروعات الناشئة لها نموذج عمل يعتمد بشكل كبير على الابتكار وتقدم حلولاً مبتكرة لحل مشاكل السوق وسد فجوة فيه، من مؤسسي تلك المشروعات بمثابة رواد أعمال جدد، وتعد مصر أكبر الدول استثماراً في المشروعات  الناشئة في قارة أفريقيا لعام 2020. 

وأضاف الاتحاد  في نشرته الأسبوعية الصادرة صباح اليوم السبت، أن الشركات الناشئة والاختلاف بين الشركات الناشئة ورواد الأعمال، مشيرا إلى أنه هل يحتاج رواد الأعمال أو مؤسسي الشركات الناشئة الى التأمين ؟وبعض المخاطر الأكثر شيوعًا بين الشركات الناشئة وكيفية الحماية منها والحلول التأمينية المناسبة لها لتغطية و تقليل الخسائر الناتجة عن تلك المخاطر.

وطرح الاتحاد في نشرته سؤالا عن تأثير التأمين على نمو المشروعات الناشئة؟
وأكد أنه برغم تقارب تعريف مؤسسي الشركات الناشئة ورواد الأعمال حيث ان كلاهما يستثمر في مشروع جديد إلا أنه يوجد اختلاف بين كليهما في الهدف، فمؤسسي المشروعات الناشئة هم أكثر ابتكارًا ودائما ما يسعون الى حل مشكلة وسد فجوة بالسوق من خلال ابتكار أفكار جديدة مثالية غير مهتمين بالعائد المادي فهم ينشئون منتجًا أو خدمة لتغيير العالم بينما يمكنهم تحقيق ربح هائل في المستقبل.

وأوضح أنه في حين أن رواد الأعمال لديهم دائمًا دافع مالي وراء أهدافهم والتمويل هو الأجندة النهائية، فرائد الأعمال هو فرد يبحث عن فرص عمل ويخلق طرقًا لجعل هذه الأعمال التجارية مربحة. غالبًا ما يستثمر رواد الأعمال دون تحمل المسؤوليات الرئيسية لإدارة الشركات حيث يركزون أكثر على كسب الأموال منها. يحاول رواد الأعمال جاهدين إنشاء عمل تجاري قابل للاستمرار ، وليس مشروعًا غير مؤكد نجاحه واستمراريته. 

وأكد أنه أحد أشهر أمثلة أصحاب الشركات الناشئة والتي جاوزت عتبة المليار مستخدم ممثلة أكبر شبكة اجتماعية في العالم هو موقع الفيس البوك والذي تم إطلاقه في 4 فبراير 2004 و اقتصرت عضوية الموقع في البداية على طلاب جامعة هارفارد واليوم يصل عدد المستخدمين إلى 2.45 مليار شخص مستخدم شهريًا.

وتسأل هل يحتاج رواد الأعمال أو مؤسسي الشركات الناشئة إلى التأمين ؟
وأوضح الاتحاد أنه ينظر العديد من الشركات الناشئة إلى التأمين على أنه رفاهية وأنه أمر غير ضروري في المرحلة الأولية من نشأة المشروع و يؤجلون النظر في شراء التغطية التأمينية المناسبة إلى أن يقطعوا شوطاً طويلاً في دورة حياة الشركة ولكن ذلك ليس هذا هو النهج الصحيح الذي يجب اتباعه.

وأشار إلى أن إن استخدام وثائق التأمين كوسيلة لنقل الاخطار يساعد المؤسسين على جعل العمل أكثر جاذبية للشركاء والمستثمرين المحتملين الذين من المحتمل أن يكون تعاونهم ضروريًا للمساعدة في وضع الشركة على مسار نمو صحي ومستقر في المرحلة الأولية. 

 

الاتحاد المصري للتأمين يوصي بإجراءات للمحافظة على الصناعات البتروكيماوية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *