اخبار الخليج

أمير الجوف يقف على المشروعات البلدية بالقريات.. ويوجه بسفلتة الشوارع الداخلية خلال 3 سنوات

وقف أمير منطقة الجوف الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز، اليوم، على عدد من المشروعات البلدية الجاري تنفيذها في محافظة القريات، وذلك في إطار الزيارة التي يقوم بها سموه للمحافظة الأسبوع الحالي، التي بدأها بالوقوف على مشروع تطوير وتأهيل الشوارع الرئيسية التي يتم تنفيذها في عدد من شوارع المحافظة، مستمعاً سموه من أمين منطقة الجوف المهندس عاطف بن محمد الشرعان لعرض عن المشروع الذي يشتمل على طريق القصور وسوق النساء، وبعض الشوارع الرئيسية، وصيانة بعض الشوارع الداخلية، وتنفيذ ممرات المشي بالطريق الدولي، بلغت نسبة الإنجاز في المشروع 88%.

كما وقف على مشروع سفلتة مخططات المنح بمخطط الورود، الذي بلغت نسبة الإنجاز فيه 64%، ومشروع درء أخطار السيول وتصريف مياه الأمطار بالمحافظة، الذي بلغت نسبة الإنجاز فيه 68% ويشتمل على سد ترابي بحمايات خرسانية على فيضة الرشراشية.

بعد ذلك قام بجولة ميدانية تفقد خلالها عدداً من أحياء محافظة القريات واطلع على مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين فيها، مستمعاً سموه من رئيس البلدية المهندس فهد بن إبراهيم العنزي لسير العمل في كافة مشاريع البلدية بالمحافظة التي تحظى باهتمام ومتابعة سموه الشخصي.

وشدد أمير منطقة الجوف خلال الجولة على أهمية التنسيق ما بين الجهات الحكومية المعنية وتكثيف المتابعة الميدانية للمشاريع وحث المقاولين على إنجازها في أوقاتها المحددة وفق أعلى معايير الجودة.

كما وجه بوضع خطة على 3 سنوات لسفلتة الطرق داخل أحياء المحافظة بالكامل، وإيجاد الحلول المناسبة لتقاطع طريق القصور بالطريق الدولي بالتنسيق بين الأمانة والطرق وفق اشتراطات السلامة المرورية، واستكمال الأعمال في طريق مكة، والرفع لسموه بتقرير مفصل عن إسكان الملك عبدالله لوالديه.

من جانبه أعرب أمين منطقة الجوف المهندس عاطف الشرعان عن شكره لسمو أمير المنطقة على متابعته ودعمه المستمر للمشاريع التنموية التي يوليها جُل اهتمامه ومتابعته لضمان تقديم أفضل الخدمات للمواطنين والمقيمين.

رافق سموه في جولته وكيل الإمارة حسين بن محمد آل سلطان، ومحافظ القريات عبدالله بن صالح الجاسر، ووكيل الإمارة المساعد للشؤون التنموية المهندس حبيب بن محمد عبدالصمد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *