اخبار الخليج

حذرته من انتهاك حقوق الإنسان.. واشنطن: رئيس إيران «مصطنع»

وصفت الخارجية الأمريكية انتخاب الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي بأنه عملية «مصطنعة» للغاية، وتفتقر للحرية والنزاهة. وقال المتحدث باسمها نيد برايس اليوم (الثلاثاء): إن سياسة بلاده تجاه طهران تهدف لتعزيز المصالح الأمريكية.. بصرف النظر عمن يرأس إيران. فيما حذرت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي، من أن أي انتهاك لحقوق الإنسان سيتحمله الرئيس الجديد رئيسي. وقالت إن المرشد الإيراني هو صاحب القرار في بلاده، وإن الوضع هناك لم يتغير سواء قبل الانتخابات أو بعدها.

من جهتها، أعربت فرنسا عن قلقها بشأن مستقبل حقوق الإنسان في إيران، بينما أكد المتحدث باسم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أن طريقة اختيار المتنافسين للانتخابات في إيران لا تتماشى مع الحرية والنزاهة. وقال ستيفان زايبرت «نحن على علم بدور رئيسي في الإعدامات في إيران».

وشدد على أهمية المضي قدماً في مفاوضات فيينا حول الاتفاق النووي الذي سيلعب فيه الرئيس الإيراني الجديد دوراً في المستقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *