اخبار الخليج

رابطة العالم الإسلامي تؤيد قرار السعودية بشأن ضوابط الحج

أيدت رابطة العالم الإسلامي باسم العلماء المنضوين تحت مظلتها الجامعة (المجلس الأعلى، والمجمع الفقهي الإسلامي، والمجلس الأعلى العالمي للمساجد، وهيئة علماء المسلمين) الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها حكومة السعودية لحج هذا العام 1442 لمواجهة السلالة المتحورة الجديدة من جائحة فايروس كورونا المستجد «كوفيد19».

وأوضح الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي رئيس هيئة علماء المسلمين الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، أن نصوص وقواعد الشريعة الإسلامية تؤكد حتمية أخذ كافة احترازات السلامة في مثل هذه الجائحة.

وأشارت الرابطة في بيان، اليوم (السبت)، إلى أن عدداً من كبار مفتي وعلماء العالم الإسلامي تواصلوا مع رابطة العالم الإسلامي منوهين بحكمة هذا الإجراء الاحترازي الذي تقتضيه الضرورة الشرعية الداعية إلى بذل كافة الأسباب لحفظ الأبدان والأرواح قال تعالى (وَلَا تَقْتُلُوا أَنفُسَكُمْ)، وقال تعالى (وَلَا تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ)، ودفع الضرر قبل وقوعه واجب وقد قال نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم (لا ضرر ولا ضرار).

وثمن البيان الجهود الاستثنائية المبذولة من حكومة السعودية التي توضح بجلاء حرصها على سلامة قاصدي المسجد الحرام من حجّاج وعمّار، وزوّار المسجد النبوي الشريف.

واختتم البيان بدعاء المولى عز وجل أن يجزي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده خير الجزاء على ما قدماه ويقدمناه من خدمة جليلة للإسلام والمسلمين والإنسانية جمعاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *