اخبار الخليج

«ساب» يسجل 2.755 مليون ريال أرباحاً لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021

حقق البنك السعودي البريطاني (ساب) أرباحا صافية بعد الزكاة وضريبة الدخل بلغت 2.755 مليون ريال سعودي لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021، بارتفاع قدره 7.622 مليون ريال سعودي، بنسبة 157٪ مقارنة بخسارة محققة قدرها 4.847 مليون ريال سعودي لنفس الفترة من عام 2020.

وبلغ دخل العمليات لفترة التسعة أشهر المنتهية في 30 سبتمبر 2021 نحو 5.951 مليون ريال سعودي، بانخفاض قدره 877 مليون ريال سعودي، بنسبة 13٪ مقارنة بمبلغ 6.828 مليون ريال سعودي لنفس الفترة من عام 2020.

وبلغت محفظة القروض وسلف العملاء 163.5 مليار ريال سعودي كما في 30 سبتمبر 2021، بارتفاع قدره 11.6 مليار ريال سعودي، بنسبة 7.6٪ مقارنة بمبلغ 151.9 مليار ريال سعودي كما في 30 سبتمبر 2020.

وبلغت ودائع العملاء 180.2 مليار ريال سعودي كما في 30 سبتمبر 2021، بارتفاع طفيف قدره 49 مليون ريال سعودي خلال الفترة مقارنة بمبلغ 180.2 مليار ريال سعودي كما في 30 سبتمبر 2020.

وبلغت محفظة استثمارات البنك 66.1 مليار ريال سعودي كما في 30 سبتمبر 2021 بارتفاع قدره 2.0 مليار ريال سعودي، بنسبة 1.3٪ مقارنة بمبلغ 64.1 مليار ريال سعودي كما في 30 سبتمبر 2020.

وبلغ إجمالي الأصول 269.6 مليار ريال سعودي كما في 30 سبتمبر 2021، بارتفاع قدره 5.6 مليار ريال سعودي، ويمثل ارتفاعاً بنسبة 2.1٪ مقارنة بمبلغ 263.9 مليار ريال سعودي كما في 30 سبتمبر 2020.

وبلغ ربح السهم 1.35 ريال سعودي مقابل (2.35) ريال سعودي للفترة المماثلة من عام 2020.

وبهذه المناسبة صرحت السيدة لبنى العليان، رئيس مجلس إدارة بنك ساب: «من خلال النظر لأدائنا لهذا العام، أود التأكيد مجددًا أننا في مرحلة الاستثمار من خطتنا الإستراتيجية للسنوات الخمس القادمة، حيث سنتخذ الخطوات اللازمة لتعزيز قوى البنك لتلبية احتياجات عملائنا المستقبلية. نحن نستثمر بشكل كبير في جميع مجالات الأعمال لضمان التقدم المستمر في تكوين مؤسسة مصرفية مستدامة. إن القيام بهذه الاستثمارات في أعمالنا سيمكننا من دعم أهداف رؤية المملكة 2030، وفتح أبواب الفرص التي توفرها خطط التحول الاقتصادي».

وأضافت: خلال هذا الربع، واصلنا بلورة إستراتيجيتنا نحو الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية، وسعدت بالتقدم الذي أحرزناه من الناحية التشغيلية. فمن خلال شريكنا «اتش اس بي سي العربية السعودية»، يمكن لعملائنا الآن الاستثمار في صندوق متوافق مع الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية، حيث يمكن للعملاء الوصول المباشر إلى الاستثمارات التي تسهم في مواجهة تحديات التغير المناخي. كما أصبحنا أول مؤسسة سعودية تقدم وديعة خضراء يتم استخدامها لتمويل الأنشطة البيئية البحتة – والتي تم إجراؤها مع اتش اس بي سي، الأمر الذي يؤكد مجدداً أهمية التعاون الوثيق والشراكة التي يتمتع بها ساب مع شبكة عالمية رائدة. وخلال هذا الربع، حصلنا على جائزة «البنك الرائد في تمويل المشاريع المستدامة في الشرق الأوسط» من مجلة جلوبال فاينانس مما يدل على قوة ساب المتنامية في هذا المجال.

وتمثل النتائج المالية لبنك ساب خلال الربع الثالث من عام 2021 امتدادًا للتقدم المتوازن الذي شهده النصف الأول من العام. وعلى الرغم من الآثار المستمرة لجائحة كورونا، بدأ الاقتصاد الإقليمي يشهد بعض بوادر الانتعاش. ومع استمرار الطلب المحلي على ائتمان الشركات في الربع الثالث، واستمرار الطلب بالنسبة للإقراض العقاري للأفراد، كان أداء ساب قويًا انعكس إيجابياً على النتائج المالية للبنك خلال هذا الربع. حيث سجلنا نموًا في القروض للربع للمرة الرابعة على التوالي، وانخفاض مستمر في القروض المتعثرة، إضافة الى انخفاض تكلفة مخاطر الائتمان، وحماية صافي هامش الفائدة في ظل المنافسة المستمرة. وعلى الرغم من ارتفاع المصاريف المعتبرة كجزء من خطتنا الاستثمارية، تظل مستويات رأس المال جيدة، ومستويات التمويل والسيولة قوية وأساسياتنا المالية الجوهرية في موضع قوة.

في الختام، أود التعبير عن شكري وامتناني أولاً لعملائنا الكرام على ثقتهم واختيارهم لساب. ثانيًا، وأود التأكيد أن الثابت الوحيد في بيئة دائمة التغير، هو العمل الجاد والتفاني الذي يبديه موظفينا والإدارة العليا وأعضاء مجلس الإدارة، الأمر الذي مكننا من تقديم أعلى المعايير التي يتوقعها عملاؤنا منا. وأخيرًا أتقدم بخالص امتناني للجهات التنظيمية والإشرافية على دعمهم وتوجيههم الدائم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *