اخبار الخليج

هويتنا الثقافية تحل في إيطاليا بتوقيع 13 تشكيلياً

يشهد قصر «البلازوبامبو» في مدينة البندقية الإيطالية معرضاً تشكيلياً سعودياً، يتطرق إلى الهوية الثقافية السعودية بين الماضي والحاضر، بمشاركة 13 تشكيلياً رجالاً ونساء بـ34 لوحة بمختلف التقنيات.

المعرض الذي يقام بعنوان «قيد التأليف» ينظمه رواق 369 للفن المعاصر، ويناقش عدة مقاربات ووجهات نظر تزيد من ثراء الفن السعودي المعاصر، وتضعه على الخارطة الفنية العالمية.

‏ويطرح الفنانون السعوديون المشاركون لاكتشاف الخصائص التي تحدد هويتنا السعودية، وتساؤلات مختلفة عن القوالب النمطية والأعراف بتطرقهم بعمق شديد، من خلال أبحاث ودراسات فنية لمكونات الهوية الثقافية المعاصرة في مرحلة تشكلها وتأليفها، بالتطرق إلى مواضيع متعددة كالذاكرة الفردية والجماعية والمفاهيم العرقية، وإعادة قراءة الموروث الثقافي في إطار الفن المعاصر.

ويؤكد القيمون على المعرض، ومنهم منى ومايا العبدالله، حرص «رواق 369» على تمثيل الفن السعودي المعاصر بمعايير دولية تستحقها المواهب السعودية بعمق تناولهم للمواضيع الفنية وتقنياتهم المبتكرة، التي تجعل منهم حركة فنية جديدة يجب أن يكون لها حضور في المهرجانات الدولية، وإنجاح إستراتيجية وزارة الثقافة وفق الرؤية المتطورة.

والفنانون المشاركون في المعرض هم: سعيد قمحاوي، مريم المساوي، خالد المرزوقي، سعيد الهويدي، رغد الأحمد، حمود العطاوي، هدى ترجمان، حاتم الأحمد، ضياء يوسف، زهرة الغامدي، فهد الناصر، خلود البقمي، وعبيد الصافي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.