اخبار الخليج

وزير الخارجية: السعودية تسعى لتعزيز جهود دول «العشرين» لمد الجسور مع المنظمات

شارك وزير الخارجية الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله في اجتماع وزراء خارجية مجموعة العشرين، الذي انطلقت أعماله اليوم في جزيرة بالي الإندونيسية، بمشاركة وزراء خارجية دول مجموعة العشرين.

وقدم وزير الخارجية في بداية كلمته شكره وتقديره لحكومة جمهورية إندونيسيا على حسن الضيافة والاستقبال، ولجهودها النشطة لتعزيز التعاون العالمي خلال فترة رئاستها لمجموعة العشرين.

كما أكد سعي المملكة الحثيث في تعزيز الجهود المشتركة لدول مجموعة العشرين الرامية لمد الجسور مع المنظمات الإقليمية والدولية، تأكيداً على فعالية العمل المتعدد الأطراف.

وقال وزير الخارجية: إن شعار الرئاسة الإندونيسية، «نتعافى سوياً، لنتعافى أقوى»، جاء في أفضل وقت، حيث إن مواجهة التحديات الحالية لن تقي العالم من الأزمات المستقبلية إلا بتقوية سبل خفض التوترات، وتفعيل الحوار، وتعزيز الحوكمة العالمية لتكون أكثر شمولية واستجابة للأزمات، خاصةً المتعلقة بتطوير الاقتصادات.

واختتم بتجديد التأكيد على أن المملكة لم تدخر جهداً في دعم الرئاسة الإندونيسية لمجموعة العشرين، والانخراط مع أعضاء المجموعة والمجتمع العالمي بشكل عام من أجل تعزيز التعاون العالمي وسن المبادرات لتسهيل النمو والتعافي الشامل والمرن والمستدام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.