اخبار الخليج

البريطانيون والفرنسيون يتخلون عن منتجات الجمال

تشهد كلفة المعيشة ارتفاعاً عالمياً نتيجة التضخّم، ما دفع المستهلكين إلى خفض العديد من النفقات بما في ذلك تلك المتعلّقة بالنظافة والجمال. هذا ما أكدته أكثر من دراسة تناولت العادات الشرائيّة للمستهلكين في بريطانيا وفرنسا، أما نتائج هذه الدراسات فقابلة للتعميم على أنحاء مختلفة من العالم.

تُشير الدراسات التي تناولت تطوّر الوضع الاقتصادي العالمي خلال عام 2022، إلى أن المستهلكين في بريطانيا وفرنسا تخلّوا عن العديد من منتجات النظافة والعناية التجميليّة التي يبدو بعضها ضرورياً لحياتهم اليوميّة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.