اخبار الخليج

هل تمنع المضادات الحيوية تطور مرض التوحد؟

وجدت دراسة أجريت على الفئران ونشرت (الإثنين) من قبل مجلة «جي نيوروسي» أن المضادات الحيوية يمكن أن تمنع تطور أعراض التوحد، وأظهرت البيانات أن الفئران التي عولجت بعقار رابامايسين في وقت مبكر من حياتها لم تظهر عليها أعراض التوحد.

قال الباحثون في مركز «يو تي ساوث ويسترن» الطبي في دالاس، إن العقار، وهو مضاد حيوي يتم بيعه تحت الاسم التجاري «سيروليموس»، يعمل عن طريق منع إشارات mTOR، وهو مسار في الدماغ والجهاز العصبي المركزي يشارك في نمو الخلايا وتطورها.

وأشار الباحثون إلى أنهم عثروا على إشارات غير طبيعية في هذا المسار لدى الأشخاص والحيوانات الذين يعانون من مرض التصلب الحدبي، وهو اضطراب في النمو العصبي يرتبط ارتباطا وثيقا باضطراب طيف التوحد. وأكدوا أن العلاج الذي يتم إعطاؤه خلال فترات حرجة من نمو الطفل يمكن أن يمنع ظهور أعراض التوحد بشكل كامل، ووفقاً للباحثين، فإن التجارب على الفئران أظهرت سلوكيات اجتماعية طبيعية ونشاطاً طبيعياً لخلايا أدمغة الفئران بعد أربعة أسابيع من تلقي العلاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.