اخبار الشرق الأوسط

آسر ياسين: والدي قالي لو دخلت الجامعة ومتعلمتش غير الدراسة يبقي «متعلمتش» – فن وثقافة

قال الفنان آسر ياسين، إن جدته لأمه كانت تعيش معهم في شقتهم بعدما جاءت من محافظة بورسعيد، وفي إحدى المرات أقنع أخيه بعدما ارتدى طاقية أنها هي «طاقية الإخفاء»، ليدخل على جدته وهي نائمة ويقوم بتكسير محتويات الغرفة، وعندما استيقظت قال لها «أنتي مش شيفاني» لترد عليه الجده قائله «لا شيفاك، وضربته على وشه».

وأضاف «ياسين»، خلال استضافته ببرنامج «السيرة» والذي تقدمه الإعلامية وفاء الكيلاني والمذاع على فضائية «DMC»، أنه سعى ليكون متفوقا رياضيا في جامعته بخلاف تفوقه الدراسي حتى يحصل على الامتيازات الكثيرة داخل الجامعة: «والدي قالي لو دخلت الجامعة متعلمتش حاجة غير الدراسة يبقي متعلمتش حاجة».

وأوضح أنه عمل كمساعد للأطباء في تصحيح الأبحاث في الجامعة، كما التحق للعمل بإحدى النماذج الخاصة بالأمم المتحدة في مصر، كما عمل كمتطوع في عدد من الأنشطة الطلابية التي تطلقها الجامعة.

وأكد أن هوايته هي الرسم والنحت على الصخر ويقوم بعمل «مكرمية»، وهي التي تعلمها من والدته: «أنا طالع لوالدتي في ده، هي بتحب تشتغل بأيديها، وأنا بحب الشغل بالأيد وعلشان كدة حبيت المكرمية والرسم والنحت، والنحت بالنسبة ليا زي علاج، ومش بصدق مرور 6 ساعات وأنا شغال، وفيها صفاء نفسي».

وأشار إلى أنه كان مؤمنا بنفسه وشخصيته ومدى قدرته على التحدي وخوض مجال التمثيل، حيث قام على مدار عام بالسعي ونجح في ذلك المجال: «اشتغلت فويس أوفر ومصمم حفلات وإعلانات وأي حاجة هتخليني أمثل كنت بشتغلها، لأن التمثيل ملهوش باب».

 


المصدر: اخبار الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *