اخبار الشرق الأوسط

إصابة خطيرة لشاب في جريمة إطلاق نار

أسفرت جريمة إطلاق نار في مدينة الناصرة، عن إصابة شاب (35 عاما) بجروح وصفت بأنها خطيرة.

خلال نقل المصاب من كابول

أصيب شاب، يبلغ 35 عاما من العمر، بجروح وصفت بأنها خطيرة إثر تعرضه لجريمة إطلاق نار في مدينة الناصرة، مساء السبت.

وقدم طاقم طبي من “نجمة داود الحمراء” العلاجات الأولية للمصاب.

وأحيل المصاب، على وجه السرعة، إلى المستشفى الإنجليزي في المدينة لاستكمال العلاج.

وقال المضمد، خليل كحيل، إن “المصاب كان بوعيه وعانى جروحا في جسده، وعلى الفور قدمنا له العلاجات الأولية ونقلناه بسيارة الإسعاف إلى المستشفى بحالة خطيرة ومستقرة”.

وفي بلدة كابول، أصيب شاب (22 عاما) بجروح وصفت بأنها متوسطة في جريمة إطلاق نار.

ووصل المصاب إلى عيادة محلية في البلدة، ومن هناك جرى نقله بسيارة الإسعاف إلى المركز الطبي للجليل (مستشفى الجليل الغربي) في نهريا لاستكمال العلاج.

وباشرت الشرطة التحقيق في ملابسات الجريمتين المنفصلتين؛ دون الإبلاغ عن اعتقال أي مشتبه به.

وفي وقت سابق من السبت، قُتل الشاب يونس كمال منصور، في العشرينيات من عمره، من الرامة في جريمة إطلاق نار بالبلدة.

ويشهد المجتمع العربي في الداخل، تصاعدا خطيرا في أحداث العنف والجريمة، إذ ارتفعت حصيلة ضحايا جرائم القتل في المجتمع العربي منذ مطلع عام 2023 الجاري ولغاية الآن، إلى 32 قتيلا، في ظل تواطؤ الشرطة وتقاعسها عن التصدي لعصابات الإجرام.

يأتي ذلك وسط تعزز شعور المجرمين بإمكانية الإفلات من العقاب، حيث يعتقد منفذو إطلاق النار أن كل شيء مباح بالنسبة لهم، علما بأن معظم الجرائم مرتبطة بالسوق السوداء وتصفية الحسابات بين عصابات الإجرام.


المصدر: عرب 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *