اخبار الشرق الأوسط

الأسير المصاب بالسرطان موسى صوفان في وضع صعب | فلسطينيات

تتواصل معاناة الأسير المصاب بالسرطان موسى صوفان (47 عاما) بسبب الظروف الصحية الصعبة التي تتفاقم في السجن.

وأفاد نادي الأسير الفلسطيني أن “الأسير صوفان نقل إلى مستشفى ‘سوروكا’ الإسرائيلي من أجل إجراء فحوصات طبية، بعد تلقيه علاج بيولوجي في سجن عسقلان”.

وأضاف أن “الأسير صوفان المحكوم بالسّجن مدى الحياة، والمعتقل منذ العام 2003، يعاني منذ سنوات وضعًا صحيًا صعبًا جرّاء إصابته بورم في الرئة، ومشاكل صحية أخرى منها جرثومة البحر الأبيض المتوسط، فيما تمارس إدارة سجون الاحتلال بحقه جريمة الإهمال الطبي (القتل البطيء)، على مدار سنوات اعتقاله، كما المئات من الأسرى المرضى”.

وأشار إلى أن “إدارة سجون الاحتلال ساومته، مؤخرا، بتوفير العلاج له مقابل أنّ يكون على نفقته الخاصّة، علما أنه يتلقى العلاج بالعيادة في سجن عسقلان، وعلى الرغم من مطالبته المستمرة بأخذ الحقن داخل المستشفى بسبب الظروف البيئية غير الصحية، إلا أنّ الإدارة رفضت ذلك”.

وختم النادي بالقول إن “الأسير صوفان من بين 35 أسيرًا يقبعون في سجن عسقلان، يعاني 17 منهم على الأقل من أمراض مزمنة، وهو واحد من بين 23 أسيرًا يعانون من الإصابة بالسرّطان والأورام بدرجات مختلفة في سجون الاحتلال، وأخطر هذه الحالات حالة الأسير ناصر أبو حميد الذي وصل إلى مرحلة صحية حرجة”.


المصدر: عرب 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.