اخبار الشرق الأوسط

البحر الأحمر آخر مكان على الأرض يتأثر بتغير المناخ.. السر في «المانجروف» – أخبار مصر

قالت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، إن بعض الدراسات أثبتت أن البحر الأحمر، هو آخر مكان على وجه الأرض سوف يتأثر بتغير المناخ في العالم، وسيصبح البحر الأحمر هو الملاذ الأخير للسياح في العالم، وهو آخر مكان سيظل على الأرض في مأمن من التغيرات المناخية، موضحة أن شجرة المانجروف الموجودة بمحمية رأس محمد، تعمل على استعادة البيئة الطبيعية مرة أخرى، ويقوم الجزء الأعلى من الشجرة بسحب ثاني أكسيد الكربون، والجزء الأسفل يقوم بتنقية المياه وسحب جميع الأملاح منها، وهي بمثابة محطة تحلية مياه طبيعية.

حوار مجتمعي وطني بشأن قضية التغير المناخي

وأضافت «فؤاد»، خلال حوارها في برنامج «بالورقة والقلم»، مع الإعلامي نشأت الديهي، الذي يُعرض على قناة «TeN»، أن مدينة شرم الشيخ شهدت أكبر اتفاقيتين بيئيتين على مستوى العالم وهما اتفاقية الأمم المتحدة للتنوع البيولوجي، واتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ والتصحر، وهما أساس فكرة التنمية المستدامة، مؤكدة ضرورة إجراء حوار مجتمعي وطني على مختلف المستويات بشأن قضية التغير المناخي خلال هذا العام لرفع الوعي حول التغير المناخي.

زراعة شجرة المانجروف بمحمية رأس محمد ومحمية نبق

وأشارت وزيرة البيئة، إلى أن هناك مشروعا سيجري البدء فيه الشهر المقبل، بالتعاون مع الجانب الإسباني، لإعادة زراعة شجرة المانجروف بمحمية رأس محمد ومحمية نبق، مشددة على أن زراعة شجرة المانجروف يستلزم دراسة الشواطئ التي تجري زراعتها بها، معربة عن أملها في أن تخرج قمة المناخ بشكل مختلف ليس فنيًا وسياسيًا فقط وإنما يجب أن نحتضن الإنسانية بقمة المناخ بشرم الشيخ، ونحن قادرون على القيام بذلك.

(function(d, s, id) { var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0]; if (d.getElementById(id)) { return; } js = d.createElement(s); js.id = id; js.src = "https://connect.facebook.net/ar_AR/sdk.js"; fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs); }(document, 'script', 'facebook-jssdk'));
المصدر: اخبار الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.