اخبار الشرق الأوسط

البحوث الفلكية عن تأثر مصر بالزلازل التي تقع في تركيا: ضعيفة جدا – مصر

كشف الدكتور جاد محمد القاضي، رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية و الجيوفيزيقية التابع لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، حقيقة تأثر مصر بالزلازل التي تقع في دولة تركيا أو أي دولة آخرى.

وقال القاضي: «أي زلزال يحدث في منطقة بعيدة عن مصر أو في أي دولة بالقرب من مصر، لن يكون له تأثير إذا كان عمقه بسيطا، وأنه كلما زاد عمق الزلزال في الأرض كلما امتد تأثيره في المناطق البعيدة عنه، حتى ولو على بعد مسافة تزيد عن 1000 كيلو متر».

البحوث الفلكية: 77 محطة رصد للهزات الأرضية موزعة بجميع أنحاء مصر

وأكد رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية، في تصريحات خاصة لـ «الوطن»، أن التأثير يتوقف على العمق والدرجة على مقياس ريختر، وذلك مثلما حدث الشهر الماضي عندما وقع زلزال في شمال تركيا، وكان 5.5 درجة على مقياس ريختر، وبعمق 65 كيلو مترا، وشعر به بعض سكان الدلتا وشمال القاهرة، مشيراً إلى أن تأثير الزلازل البعيدة لا تكون له درجة خطورة، مثل الزلازل القوية وتقع في المناطق القريبة، مثل ماحدث في التسعينات خلال زلزال دهشور».

وأكد رئيس المعهد القومي للبحوث الفكلية، أن مصر لم تقع ولم تدخل ضمن أحزمة الزلازل المعروفة في عدد من الدول كاليابان والصين، وبعض دول شرق آسيا، مؤكداً أن جميع الهزات الأرضية التي يتم رصدها في مصر خفيفة جداً، وليس لها ضرر جسيم سواء على النواحي المادية أو الاقتصادية، مشيراً إلى أن مصر بها حوالي 6  مناطق مشهود لها بالهزات الأرضية البسيطة التي يتم تسجيلها كل فترة، مؤكداً أنه ليس لها أي تأثير ضار.

وأضاف أن هناك متابعة لحظية من قبل محطات الشبكة القومية لرصد الزلازل  موزعة بجميع أنحاء الجمهوررية، تعمل على رصد جميع الهزات وتحليل بياناتها، لمعرفة مداها وإمكانية توقع تتبعاتها ويبلغ عددها 77 محطة رصد.

(function(d, s, id) { var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0]; if (d.getElementById(id)) { return; } js = d.createElement(s); js.id = id; js.src = "https://connect.facebook.net/ar_AR/sdk.js"; fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs); }(document, 'script', 'facebook-jssdk'));
المصدر: اخبار الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.