اخبار الشرق الأوسط

بسبب كورونا.. «المهندسين والصحفيين» تلزمان أعضاءهما بالدفع الإلكتروني – مصر

شهدت الأيام القليلة الماضية تطورات في عدد من النقابات بخصوص اتخاذ إجراءات احترازية لمنع تفشي فيروس كورونا المستجد، أبرزها مناشدة الأعضاء بعدم الحضور لمقر النقابة والقيام بتسديد رسوم الاشتراك السنوي ومشروع العلاج «أون لاين»، أو من خلال «فوري»، الأمر الذي أحدث تباينا في آراء الأعضاء ما بين مؤيد ومعارض كون هذا الأسلوب يطبق لأول مرة.

تطبيق نقابتي

ويأتي على رأس هذه النقابات نقابة المهندسين التي دشنت تطبيقا إلكترونيا باسم «نقابة المهندسين المصرية- نقابتي»، يتم من خلاله الاشتراك في مشروع الرعاية الصحية، وأعلنت النقابة أنه قد اشترك في المشروع أكثر من 121 ألف عضو، منهم 27 ألف عضو «أون لاين».

وطالبت النقابة في بيان لها الأعضاء بعدم الحضور إلى مقرها أو في مقر النقابات الفرعية كإجراء احترازي ضد فيروس كورونا، وأن يلتزم الجميع بالاشتراك عبر الموبايل من خلال التطبيق الإلكتروني، الأمر الذي لاقى تحفظا واعتراضا من قبل بعض الأعضاء، حيث كتبوا على صفحة النقابة بموقع «فيس بوك»، أن النظام الإلكتروني، يهدر الوقت كما يمثل تكلفة باهظة إذ يتم دفع 50 جنيها كرسوم عن كل مشترك في المشروع، بمعنى أن الأسرة المكونة من 6 أعضاء تدفع 300 جنيه رسوم استخدام التطبيق فقط.

خدمة فوري للصحفيين

ولم تكن نقابة الصحفيين بعيدة عن هذا النهج، فقد قررت بشكل مفاجئ التعاقد مع شركة فوري، بدءا من أمس الثلاثاء، لتجديد الاشتراك السنوي والاشتراك وتجديد الاشتراك في مشروع العلاج، الأمر الذي لاقي بعض التحفظات أيضا من عدد من الأعضاء بسبب مرور نحو 5 أيام تعطل فيها الاشتراك بمقر النقابة في ظل حاجة الأعضاء للحصول على استمارات تحاليل، وهو الأمر الذي رد عليه محمد شبانة، سكرتير عام الصحفيين، بأن منح استمارات التحاليل كان يتم بشكل مستمر خلال الفترة الماضية.


المصدر: اخبار الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *