اخبار الشرق الأوسط

بوابة الفجر: شاهد.. والد الطفل ضحية سائق “التوكتوك” بالجيزة يبكي: “كان راجل وسندي”

كشف فيصل عبدالعزيز، والد الطفل فهد ضحية سائق التوكتوك في الجيزة، تفاصيل مقتل نجله على يد سائق التوكتوك، مشيرًا إلى أن فهد يبلغ 8 سنوات وكان معه وتركه ليشتري بعض الطلبات، وغاب لمدة ساعة ونصف.

وأشار “عبدالعزيز”، خلال لقاء خاص عبر “سكايب” ببرنامج “الجمعة في مصر” المذاع عبر فضائية “إم بي سي مصر”، مساء الجمعة، إلى أن نجله عندما تأخر عليه معارفه نصحوه بالبحث عنه تخوفا أن يكون قد تاه بالمنطقة، ولكنه قال له: “فد ميتوهش ده حافظ رقمي.. ابني مش تايه”.

وأضاف أنهم بدأوا يبحثوا عنه في كاميرات المراقبة، ثم وجده استقل “توكتوك” بإرادته، معقبا: “اطمنت طالما راكب بارادته يبقا حد يعرفنا، وكان مبسوط”، ثم أبلغوا قسم أوسيم، وألقوا القبض على التوكتوك.

وتابع باكيا: “ابني كان راجل وسندي، وضهري وبيشتغل معايا”، لافتا إلى أن سائق التوكتوك كان يعرفهم ويوصل اولاده للمدرسة لمدة عام، ولهذا استجاب له فهد واستقل معه التوكتوك، ولكن السائق “عض الايد اللي اتمددت له”.

ولفت إلى أن وكيل النيابة قال له “ابنك مات راجل وكان فيه عصب، والمتهم لما حاول معاه وابني رفض خنقه”، مطالبا بالقصاص لنجله، معقبا: “متجعلوش مني مجرم أنا عايز حق ابني”.


المصدر: بوابة الفجر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *