اخبار الشرق الأوسط

سيميوني يعلق على التحكيم.. ولماذا لم يصافح كلوب

دييجو سيميوني – أتليتكو مدريد

علق دييجو سيميوني مدرب أتليتكو مدريد على رفضه لمصافحة يورجن كلوب عقب مباراة فريقيهما في دوري أبطال أوروبا.

وفاز ليفربول على أتليتكو مدريد بثلاثة أهداف مقابل هدفين في المباراة التي أقيمت على ملعب واندا ميتروبوليتانو في الجولة الثالثة من دور مجموعات دوري أبطال أوروبا.

وخرج سيميوني بعد نهاية المباراة مسرعا إلى غرف خلع الملابس دون مصافحة كلوب.

وقال سيميوني خلال المؤتمر الصحفي للمباراة: “لا أصافح المدرب الآخر بعد المباراة عادة، لإنني لا أحب ذلك”.

واستمر “لا أرى أن ذلك أمر صحي سواء كان للفائز أو الخاسر، ولكن عندما أراه سأصافحه بدون مشاكل”.

وتابع “لقد كانت مباراة صعبة أمام منافس قوي قدم مباراة كبيرة، وفريق يفوز بنتائج كبيرة في العادة”.

وأكمل “لم نبدأ المباراة بالشكل الذي أردناه ولكننا فعلنا ذلك بعد تسجيلنا لهدفي التعادل، أتيحت لنا الفرصة للتقدم في النتيجة ولكن حارس المرمى قام بتصديات كبيرة”.

وأضاف “الفريق استجاب بشكل جيد عندما كنا متأخرين في النتيجة، ولكنهم حصلوا على ركلة جزاء”.

وعلق سيميوني على لقطة طرد جريزمان قائلا: “في الأسبوع الماضي أو قبل الماضي عندما واجهنا ميلان، حصل أحد لاعبيهم على بطاقة حمراء”.

وشدد “الحكم قد يتخل بطريقة أو بأخرى، ولكن الشيء الأهم هو ما يشاهده الحكم”.

وأردف “أنا أشكو دائما من التحكيم، قد أشكو وأغضب في الملعب ولكن الحكام يقومون ببعض الأخطاء والقرارات الجيدة مثلنا تماما”.

وأتم “هو رأى أن ركلة جزائنا غير صحيحة بعد العودة للفار، ومع جريزمان هو رأى بأنه يستحق البطاقة الحمراء”.

ويحتل أتليتكو مدريد المركز الثاني في المجموعة الثانية برصيد أربع نقاط وبفارق خمس نقاط عن المتصدر ليفربول.


المصدر:الجورنال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *