اخبار الشرق الأوسط

عاجل.. الرئيس السيسي يتقدم الجنازة العسكرية للمشير طنطاوي – مصر

تقَّدم الرئيس عبدالفتاح السيسي، القائد الأعلى للقوات المسلحة، مراسم الجنازة العسكرية التي أُجريت للمشير محمد حسين طنطاوي، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة الحاكم للبلاد بعد أحداث 25 يناير 2011، والقائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي الأسبق، من منطقة المراسم العسكرية في مسجد المشير طنطاوي بالتجمع الخامس.

وغيّب الموت المشير طنطاوي صباح اليوم، في أحد المستشفيات بعد صراع مع المرض، لينهي بذلك مسيرة حياة لقائد من القادة العظام للجيش المصري عن عمر ناهز 86 عاما، قضى أكثر من «نصف قرن» منها في خدمة المؤسسة العسكرية المصرية وخدمة البلاد.

تشييع جثمان المشير طنطاوي ملفوفا بـ«علم مصر»

وشُيّع جثمان الفقيد ملفوفا في علم مصر، وعلى عربة تجرّها الخيول، أمامها النياشين والأوسمة العسكرية التي حصل عليها الفقيد، كما أطلقت المدفعية 21 طلقة تكريما لوزير الدفاع الراحل.

الرئيس عبدالفتاح السيسي يحرص على تقديم واجب العزاء لأسرة الفقيد

وحرص الرئيس عبدالفتاح السيسي، على تقديم واجب العزاء لأسرة الفقيد، مؤكدا أنّه بطل من أبطال مصر، وعبر بها لبر الأمان.

كبار رجال الدولة يشاركون في جنازة المشير محمد حسين طنطاوي

وشارك في الجنازة العسكرية، الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والمستشار حنفي جبالي، رئيس مجلس النواب، والمستشار عبدالوهاب عبدالرازق، رئيس مجلس الشيوخ، والفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، والفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وعدد من الوزراء، وقادة الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة، والشخصيات العامة.

وكانت القيادة العامة للقوات المسلحة، أصدرت بيانا صباح اليوم، نعت فيه المشير طنطاوي، واصفة إياه بأنّه «ابن من أبنائها وقائد من قادة حرب أكتوبر المجيدة»، مقدمة لأسرته وضباط القوات المسلحة وجنودها، خالص العزاء.


المصدر: اخبار الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *