اخبار الشرق الأوسط

عكاشة: الجزائر تريد دفع التفاوض إلى مسار أكثر جدية في أزمة السد – مصر

قال العميد خالد عكاشة، مدير المركز المصري للدراسات والفكر، إن هناك اهتماما مشتركا بين مصر والجزائر، وهناك ملفات كثيرة مشتركة يمكن دعمها بجهود مصرية جزائرية، حيث بدأت الجهود من خلال مصر التي حاولت الوصول لحل لقضايا في المنطقة، مبينا أن زيارة وزير الخارجية الجزائري إلى مصر، وعرضه تثمين الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون لدور مصر يعد محورا إيجابيا.

وأضاف «عكاشة» خلال مداخلة هاتفية في برنامج «من مصر» المذاع على فضائية «CBC» الأحد، ويقدمه الإعلامي عمرو خليل، أنه كان هناك نقاش معمق بين الرئيس عبدالفتاح السيسي ووزير الخارجية الجزائري من أجل دعم دول شمال أفريقيا، كما أن العلاقات مع الجزائر هامة في هذا الوقت وسط تأييد مصر لقرارات الرئيس التونسي قيس بين سعيد، وأداء الدبلوماسية المصرية رفيعة المستوى ذات الطابع الإنساني.

وأوضح مدير المركز المصري للدراسات والفكر، أن مصر كانت سباقة لدعم تونس وأكدت ضرورة دعمها قرارات الرئاسة التونسية وتقديم كل أشكال المساعدات للمؤسسات في البلاد سواء في المجالات الصحية وغيرها في ظل انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19».

وذكر مدير المركز المصري للدراسات والفكر، أن وزير الخارجية الجزائرية أطلع الرئيس المصري على جولته في أديس بابا والخرطوم في ظل تولي الجزائر منصب رئاسة الاتحاد الأفريقي، وهي دولة رئيسية فيه، وتريد دفع مسار التفاوض إلى مسار أكثر جدية فيما يخص السد الإثيوبي.

وأشار مدير المركز المصري للدراسات والفكر، إلى أن بيان الرئاسة كان واضحا وجادا، ويدل حرص مصر على مصالحها المائية ورغبتها في انخراط كل الأطراف في سقف زمني لتطبيق اتفاقية ملزمة تحفظ للجميع حقوقه وفق القوانين الدولية، مبينا أنه يأمل وجود مردود إيجابي لهذا المسعى في المستقبل.

(function(d, s, id) { var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0]; if (d.getElementById(id)) { return; } js = d.createElement(s); js.id = id; js.src = "https://connect.facebook.net/ar_AR/sdk.js"; fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs); }(document, 'script', 'facebook-jssdk'));
المصدر: اخبار الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *