اخبار الشرق الأوسط

عمرو عاطف يهاجم طارق الشناوي بعد حديثه عن نجل سمير صبري: يفيد بإيه؟ – فن

علق الكاتب عمرو سمير عاطف على الأزمة المثارة خلال الفترة الماضية، بشأن نجل الفنان سمير صبري، وعدم ظهوره إعلامياً أو حضوره جنازة والده الراحل، مما أدى إلى خروج الناقد طارق الشناوي مؤكداً أن سمير صبري لم ينجب ولم يتزوج .

عمرو سمير عاطف يهاجم طارق الشناوي

وقال الكاتب عمرو سمير عاطف عبر حسابه الشخصي «فيس بوك»: «الأستاذ طارق الشناوي كاتب وناقد محترم وقدرته على تحليل الأعمال الدرامية وتقييمها مش محل خلاف ولا محتاجة تأكيد مني بس كل ده إيه علاقته بأن سمير صبري الله يرحمه كان عنده ابن أو ماعندوش؟»

وأضاف: «ها يفيد بإيه كلام زي ده وسببه إيه وإيه علاقته بالفن والدراما أو بـ سمير صبري نفسه كفنان وإعلامي مهم ومؤثر ممكن نتفق أو نختلف على كفاءته وتأثيره؟».

وتابع: «ده كلام تريندات وبعيد عن مجال تخصص الأستاذ طارق ومالوش أي علاقة بفن وشغل الفنان الراحل، نتمني إننا نقرا مجموعة مقالات أو حتى مقال واحد عن أعمال وتأثير سمير صبري من الأستاذ طارق الشناوي حتى لو بيحمل انتقادات ونسيب فرقعات النميمة وأسرار الحياة الخاصة للي اختاروا أنهم يلتوا ويعجنوا في الحاجات دي».

جنازة الفنان الراحل سمير صبري

غاب عن مشهد جنازة الفنان الراحل سمير صبري، نجله الوحيد، ما دفع الجمهور للبحث عنه، إذ لم يحضر غُسل والده وصلاة الجنازة عليه، كما لم يكن واقفًا على المقابر أثناء دفنه بالإسكندرية.

نجل سمير صبري

يأتي ذلك بسبب أن الفنان سمير صبري فرض السرية التامة على علاقته بنجله الذي يعيش في الخارج، ومع رحيل الفنان الكبير، عاد السؤال عن نجله، وقال سمير صبري في تصريحات تليفزيونية: «عمره فوق التلاتين، هو عايش في نيوكاسل بإنجلترا من زمان، لأن أمه الله يرحمها كانت من البلد دي، واتجوز وخلف، هو دكتور واسمه (حسن)، عندي 3 أحفاد (طارق ونيللي وفايزة)».


المصدر: اخبار الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.