اخبار الشرق الأوسط

في ذكرى ميلادها.. سبب ابتعاد فايزة أحمد عن التمثيل والاكتفاء بالغناء – فن



فايزة أحمد، واحدة من أشهر مطربات زمن الفن الجميل التي لمع اسمها وصيتها في سماء الفن، في منتصف القرن الماضي، وقدمت على مدار مشوارها الفني مئات الأغنيات ما بين رومانسية ووطنية، تعامل معها كبار الشعراء والملحنين أبرزهم موسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب، إلا أن تعاونها مع الموسيقار محمد سلطان، أخذ طابعًا مختلفًا، خصوصًا بعدما نشب الحب بين قلبيهما وتُوج بالزواج الذي أثمر عن توأمهما عمر وطارق، اللذان يعملان في مهنة الطب بدولة فرنسا.

فايزة أحمد، التي يمر اليوم ذكرى ميلادها باعتبارها من مواليد 5 ديسمبر، لُقبت بكروان الشرق، امتلكت صوتًا ذهبيًا متفردًا، وأصبح عشاقها في مصر وجميع أنحاء الوطن العربي، ورغم شهرتها ونجوميتها إلا أنها لم تستمر في السينما أسوة بـ بنات جيلها وقتها أبرزهن شادية وصباح.

ذكرى ميلاد فايزة أحمد

لم تقدم فايزة أحمد، على مدار مشوارها الفني الذي بدأ في الخمسينيات واستمر حتى رحيلها يوم 21 سبتمبر عام 1983 إلا 4 أفلام قامت بالتمثيل من خلالها وهي «تمر حنة، أنا وبناتي، المليونير الفقير، ليلى بنت الشاطئ»، وشاركت بالغناء فقط في أفلام «عريس مراتي، امسك حرامي، منتهى الفرح».

صوت حلو

وعن سبب ابتعادها عن التمثيل واكتفائها بالغناء فقط، قال زوجها الملحن الكبير محمد سلطان، قبل وفاته في تصريحات لـ«الوطن» إنها لم تكن تعشق رؤية نفسها على شاشة السينما، وكانت تقول دائمًا «أنا شكلي مش حلو أوي.. ليه أمثّل.. صوتي حلو يبقى خليني في الغُنا بس.. أنا صوت بس».

ومن أشهر أغنياتها «بتسأل ليه عليا، بريئة، حيران، ياما القمر على الباب، مال عليا مال، بكرة تعرف يا حبيبي، بيت العز يا بيتنا، يا حلاوتك يا جمالك، حسادك علموك، الله على المستقبل».



(function(d, s, id) { var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0]; if (d.getElementById(id)) { return; } js = d.createElement(s); js.id = id; js.src = "https://connect.facebook.net/ar_AR/sdk.js"; fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs); }(document, 'script', 'facebook-jssdk'));
المصدر: اخبار الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.