اخبار الشرق الأوسط

قد تصل للحبس 7 سنوات.. تعرف على عقوبة قتل القطط وكلاب الشوارع – مصر

حالة من الحزن سيطرت على رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، وذلك بعد إعلان الفنان حسام داغر عن قتل أشخاص مجهولين لقططه، حيث طالب بمعاقبة مرتبكي هذه الجريمة الشنيعة والذي وصفهم بـ« غلاظ القلب».

عقوبات قتل الحيوانات في القانون المصري

وبالرجوع للقانون المصري فإنه حدد عقوبات رادعة على قتل أو تعذيب الحيوانات، وتستعرض «الوطن»، في السطور القادمة أبرز ما جاء في القانون والذي جاء كالتالي:

نص القانون وفقا للمادة (355)، على أن كل من قتل عمدًا بدون مقتض، حيوانًا من دواب الركوب أو الجر أو الحمل أومن أى نوع من أنواع المواشى أو أضر به ضررًا كبيرًا، أو من سم سمكا من الأسماك الموجودة فى نهر أو ترعة أو غدير أو مستنقع أو حوض، فإنه يعاقب عليه بالحبس مع الشغل مدة لا تزيد على سنة أو بغرامة لا تتجاوز مائتى جنيه.

ولم يكتفي القانون بعقوبة الحبس والغرامة فقط، بل نص على أن من ارتكب هذه الجرائم يجوز جعله تحت ملاحظة البوليس مدة سنة على الأقل وسنتين على الأكثر.

تغليظ عقوبة قتل الحيوانات ليلا

وفيما يخص جرائم قتل الحيوانات، نصت المادة (356) على أنه إذا تم ارتكاب هذه الجرائم المنصوص عليها فى المادة السابقة (ليلًا) فإن العقوبة تكون الأشغال الشاقة أو السجن من ثلاث إلى سبع سنين.

ونصت المادة (357) من القانون، على أنه يعاقب بالحبس مدة لا تزيد على ستة أشهر أو بغرامة لا تتجاوز مائتى جنيه،  كل من قتل عمدًا بدون مقتض أو وسم حيوانا من الحيوانات المستأنسة غير المذكورة فى المادة 355، أو أضر به ضررًا كبيرًا.

الفنان حسام داغر يعلن عن سم قططه

وكان قد أعلن الفنان حسام داغر عن وفاة قططه خلال رجوعه من تصوير أحد الأعمال السينمائية قائلا: «رجعت من التصوير لقيت القطط عندي حد سمهم ومات منهم 4 وقط صغير معاهم، والباقيين لسه بين حياة و الموت، حد اداهم السم مع أكل وخلاهم ياكلوه، مرحمش ضعفهم وفرحتهم بيه وهو بيأكلهم».

(function(d, s, id) { var js, fjs = d.getElementsByTagName(s)[0]; if (d.getElementById(id)) { return; } js = d.createElement(s); js.id = id; js.src = "https://connect.facebook.net/ar_AR/sdk.js"; fjs.parentNode.insertBefore(js, fjs); }(document, 'script', 'facebook-jssdk'));
المصدر: اخبار الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *