اخبار الشرق الأوسط

مسلسل القاهرة كابول الحلقة 27.. منال تضع شروطا للزواج من أمير التنظيم – فن وثقافة

أحداث دموية، شهدها مسلسل القاهرة كابول الحلقة 27، منها تفجيرات كنيسة القديسين بالإسكندرية عام 2011 والتي راح ضحيتها «جرجس» عامل القهوة بالمسلسل.

وفي هذا الصدد، تستعرض جريدة «الوطن»، ضمن خدماتها التي تقدمها لقرائها على مدار الساعة في مجال الفن والدراما، ملخص أحداث مسلسل القاهرة كابول الحلقة 27 التي شهدت تصاعد أحداث وتشابك المواقف بين أبطاله.

مسلسل القاهرة كابول الحلقة 27

في الحلققة يتناقش الشيخ رمزي الذي يقوم بدوره الفنان طارق لطفي، مع أعضاء الجماعة الذين يستنكرون حادث تفجير الكنيسة، ويسأل «أسامة» الشيخ رمزى «دول ناس ملهمش ذنب دول أهل كتاب وأهل ذمة»، فيرد «رمزى»: «ساعات بيكون فيه أسباب كبرى.. لو عرفتها كنت هتعرف إن اللى حصل كان فيه خير كبير.. كام بريء مسلم بيتقتل كل لحظة؟».

 ويختم أمير التنظيم حواره مع قيادات التنظيم بقوله «لينا علاقة بالحادث أو ملناش.. يمكن مكنش بإيدنيا بس وجودنا كان سبب فى إن ده يحصل».

في نفس الوقت تتواصل «منال»، التي تقوم بدورها الفنانة حنان مطاوع، مع الشيخ رمزي، وتطلب منه الالتقاء في الأردن، وبالفعل تنجح في الوصول إلى مقر التنظيم الإرهابي، ويعدها خلال لقائهما أن حدود الخلافة ستكون سوريا والعراق ومصر.

يبدأ رمزي في تعريف منال بأعضاء التنظيم، ويقوم بطلب يديها، لكن تطلب منه مهلة، فهي لا ترغب في مشاركة زوجها مع آخريات، وأن يكون والدها حاضرا لحفل زفافها.

وعلى صعيد آخر، يتوفى الحاج كساب والد الإعلامي طارق كساب، الذي يقوم بدوره الفنان فتحي عبدالوهاب، وتكتشف والدته أن والده كان متزوج عرفيًا من إحدى الفتيات وتطلب منه استدراج الفتاة والحصول على تلك الورقة منها.

مسلسل القاهرة كابول

مسلسل القاهرة كابول من تأليف عبدالرحيم كمال، وإخراج حسام علي، ومن بطولة طارق لطفي، وخالد الصاوي، وفتحي عبدالوهاب، ونبيل الحلفاوي، وحنان مطاوع.

وتدور أحداث مسلسل القاهرة كابول، حول 3 شخصيات مثيرة، الأول هو الإرهابي الذي يقوم بأعمال تخريبية، والثاني ضابط الشرطة الذي يتصدى له، والإعلامي المسؤول عن نقل الصورة للجمهور.

وظهر في بداية الحلقات صديق رابع لهم جسد دوره الفنان أحمد رزق، وقُتل بعد أول حلقتين، وما زال البحث جارٍ عن الشخص المسؤول الذي يقف خلف الأمر، حيث يبحث في هذه القضية الفنان خالد الصاوي، خاصة أنّه يظن أنّه هو من كان مستهدف قتله، لكن قُتل صديقه بالخطأ.


المصدر: اخبار الوطن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *